الرابطة الأولىالمحلي

بعد قرار تأجيل البطولة لغاية 5 أفريل المقبل كيف سيتعامل الطاقم الفني لمولودية وهران مع فترة ركون المنافسة للراحة؟

أعلنت وزارة الشباب والرياضة، يوم أول أمس الأحد، عن تأجيل كل المنافسات الرياضية، المتمثلة في البطولات الوطنية ودورات الكؤوس في جميع التخصصات إلى غاية الخامس من أفريل المقبل، في إطار مخطط الحكومة المتعلق بالوقاية ومحاربة وباء كورونا.

وجاء في بيان الوزارة ما يلي: “فضلا عن التدابير الوقائية المتخذة لمكافحة انتشار وباء كورونا المستجد “كوفيد 19″ على مستوى القطر الوطني، تعلم وزارة الشباب والرياضة عن اتخاذ الإجراءات التالية، بداية من يوم الاثنين 16 مارس2020 تأجيل كل المنافسات الرياضية (البطولات الرياضية ودورات الكؤوس) في جميع التخصصات”.

كما تقرر “غلق كل المنشآت الرياضية والمؤسسات الشبانية والترفيهية إلى غاية الخامس أفريل المقبل”، في حين “يستثني هذا الإجراء الرياضيين المتأهلين لأولمبياد طوكيو-2020 والرياضيين المعنيين بالدورات التأهيلية للموعد الأولمبي، بالتنسيق مع الاتحاديات المعنية وكذا المصالح المختصة بوزارة الشباب والرياضة”، يضيف البيان.

وكانت وزارة الشباب والرياضة قد وجهت تعليمات يوم الثلاثاء الفارط لإجراء جميع المنافسات الرياضية الوطنية دون حضور الجمهور إلى غاية تاريخ 31 مارس، فضلا عن تأجيل التظاهرات الرياضية المقررة بالجزائر باستثناء المؤهلة الى المحافل العالمية أو القارية أو الجهوية.

أمام هذا الوضع فإن أبناء الحمري سيركنون، على غرار بقية الفرق الأخرى للراحة الإجبارية قبل العودة من جديد لأجواء المنافسة، ومما لا شك فيه هو أن هذه المرحلة ستشكل متاعب جديدة للإدارة تحسبا للمرحلة المقبلة خصوصا وأن اللاعبين لا يزالون في انتظار الحصول على مستحقاتهم المالية. الطاقم الفني يمنح ثلاثة أيام راحة للاعبين من جهته، وفي انتظار ضبط البرنامج التحضيري الخاص بالمرحلة المقبلة فإن الطاقم الفني لمولودية وهران قرر منح فترة راحة مدتها ثلاثة أيام للاعبين بعد المباراة الماضية التي جمعت الفريق بإتحاد العاصمة، هذا ومن المتوقع أن يجتمع أعضاء الطاقم الفني للفريق من أجل النظر في الموضوع وضبط البرنامج التحضيري الخاص بالفريق خلال الفترة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى