العالمي

نادي سيون السويسري يفسخ عقود 9 لاعبين بِسبب “كورونا”

فسخت إدارة نادي سيون السويسري عقود تسعة لاعبين قبل الآوان، لِسبب له صلة بِتفشّي فيروس “كورونا”.

ويوجد ضمن قائمة اللاعبين التسعة الذين فسخت إدارة نادي سيون عقودهم، أربعة أفارقة: إيفواريان وكاميروني وسنيغالي.

ولا تضمّ لائحة المُسرّحين التسعة إسم المدافع الدولي الجزائري أيوب عبدلاوي، كما ذكرته تقارير صحفية سويسرية صادرة، الخميس.

وتضرّرت إدارة نادي سيون ماليا، بِسبب تفشّي فيروس “كورونا”، فقرّرت تخفيض أجور لاعبي فريقها الكروي. لكن تسعة لاعبين رفضوا التنازل عن جزء من مرتباتهم، وهو ما أجبر إدارة النادي السويسري على فسخ عقودهم قبل الآوان.

وتوقفت البطولة السويسرية مُؤخّرا إلى تاريخ غير مُعلن، بِسبب تفشّي فيروس “كورونا”، وهو ما سبّب تراجع العائدات المالية المُتأتّية من حقوق النقل التلفزيوني والإشهار وتذاكر الجمهور، وإرهاق الأندية ماليا.

ولجأ اللاعبون التسعة المُسرّحون إلى نقابة البطولة السويسرية، التي نقلت الشكوى إلى إدارة نادي سيون، وقد ترفعها إلى الفيفا أو المحكمة الرياضية الدولية، في حال تشبّث مسؤولي الفريق السويسري بِقرارهم.

ويكون المدافع أيوب عبدلاوي قد قبِل بِتخفيض أجرته، بِدليل أن قرار التسريح لم يمسّه.

وشارك أيوب عبدلاوي في 16 مباراة أساسيا في بطولة سويسرا للموسم الحالي، من أصل 23 مواجهة خاضها فريقه سيون.

ويرتبط أيوب عبدلاوي (27 سنة) مع نادي سيون السويسري بِعقد، بدأ صيف 2018، وتنقضي مدّته في الـ 30 من جوان 2021.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى