العالمي

فرنسا ترفض سفر لاعبيها للأولمبياد بسبب كورونا

تمسكت دولة فرنسا بموقفها حول رفض لاعبيها السفر إلى اليابان في يوليو المقبل، من أجل خوض دورة الألعاب الأولمبية “طوكيو 2020” ، وذلك على خلفية تداعيات تفشي فيروس كورونا في العديد من بلدان العالم.

ونقل موقع “نيوز 1” الأمريكي تصريحات أوليفييه فيران وزير الصحة الفرنسي، الذى يرفض تماما السماح للرياضيين الفرنسيين بالمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية.

وقال فيران خلال تصريحاته: “لا يمكنني التقدم بطلب لعدم إقامة الأولمبياد، ولكن بصفتي وزيرا للصحة لن نسمح للرياضيين الفرنسيين بالسفر إلى اليابان”.

كشفت تقارير صحفية إنجليزية، اليوم الأحد، أن اللجنة الأولمبية الدولية، تدرس فى تأجيل أولمبياد طوكيو 2020، وأعطت نفسها مهلة أربعة أسابيع لاتخاذ قرار نهائى.

ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية “بى بى سى”، أن المجلس التنفيذى للجنة الأولمبية الدولية اجتمع اليوم الأحد وسط ضغوط متزايدة من الرياضيين واللجان الأولمبية الوطنية من أجل تأجيل البطولة.

وقال رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، توماس باخ يوم الجمعة إنه يتم النظر فى “سيناريوهات مختلفة” بشأن إقامة الأولمبياد.

وأشارت هيئة الإذاعة البريطانية إلى أن اللجنة الأولمبية الدولية أمام 3 سيناريوهات، هى إقامة البطولة فى موعدا الصيف المقبل، أو تأجيلها لعام 2021، أو إقامتها صيف 2022.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى