الأولىالمحلي

مدوار يدعو الأندية للمساعدة “ماديا” ضد “فيروس كورونا”

حدث رئيس الرابطة الوطنية لكرة القدم عبد الكريم مدوار في تصريحات للتلفزيون العمومي عن الوضع الصحي الذي يعيشه العالم و عقب انتشار فيروس كورونا المتجدد، حيث طالب من اللاعبين و رؤساء الأندية و الإداريين وأعضاء الأجهزة الفنية والطبية و كل المنتمين إلى الوسط الكروي التبرع براتب شهري تضامنا مع ما تمر به الجزائر للحد من فيروس كورونا، كون أن العديد من الجزائريين خسروا مصدر قوتهم بسبب تفشي هذا الوباء الخبيث وهم الآن بحاجة ماسة للمساعدة حسب حديثه، وقال “مدوار” في تصريحاته للتلفزيون العمومي: “أدعو اللاعبين و المسؤولين والإداريين وأعضاء الأجهزة الفنية والطبية، إلى التبرع براتب شهري من أجل مساعدة الجزائريين الذين خسروا قوت يومهم بسبب تفشي كورونا.” هذا وكشف عبد الكريم مدوار رئيس الرابطة الوطنية أن كتلة الأجور للأندية المحترفة تتراوح ما بين 500 مليون سنتيم و6 مليارات سنتيم شهريا، مؤكدا في السياق ذاته أن الرابطة مستعدة لتقديم قروض مالية للأندية على أن يتم اقتطاعها من حقوق البث التلفزيونين وقال: “مع انتشار هذا الوباء، بات كثير من الأشخاص دون دخل بسبب افتقادهم أعمالهم اليومية. أناشد جميع لاعبي كرة القدم، المدربي، الموظفين، أعضاء الأطقم الفني إلى مساعدة هذه الفئات، من خلال منحهم راتب شهر واحد، من جانبنا سنساعد هذا المشروع عبر إقراض الأندية على أن نقتطع المبالغ من حقوق البث التلفزيوني”. يذكر أن عددا من لاعبي البطولة الوطنية تحركوا بشكل فردي لدعم العائلات الفقيرة في الظرف الراهن، كما تحركت بعض الأندية، في صورة شباب بلوزداد الذي قرر لاعبوه وموظفوه دفع 25 بالمئة من أجرهم لشهر واحد لصالح المتأثرين بتفشي الوباء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى