المحلي

“الأمر لا يقتصر على الفرق الجزائرية وإنما على الفرق العالمية أيضا”

و أكد المستشار الرياضي وليد بوشنافة في اتصال هاتفي مع “بولا” أن الأمر لا يقتصر فقط على الأندية الجزائرية و إنما الوضع ينطبق على أكبر الأندية الأوروبية، و قال: ” إن المشكل لا يتعلق بالأندية الجزائرية فقط و إنما حتى بالأندية العالمية ككل، و الفيفا الآن بصدد دراسة تمديد عقود اللاعبين و التدخل بطريقة مباشرة و غير مباشرة خاصة في الأندية الجزائري و هذا ما سيؤثر كثيرا على الأندية المحلية خاصة تلك التي تلعب على ورقة البقاء و التي تلعب على البوديوم”، مشيرا في السياق ذاته إلى أنه: “فيه فرق سيساعدها الوضع بالنظر إلى الإختناق المالي الذي تعيش معظم الأندية خاصة تلك التي سبق لها و أن هددت بالإنسحاب بسبب وضعيتها المالية غير المستقرة. وأضاف بوشنافة في سياق حديثه: ” إن المشكل العويص الذي ستلقاه الفرق مستقبلا هو كيفية تحضير اللاعبين على المستوى العالي تحسبا للمنافسات القارية.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى