المحلي

“علينا اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية أنفسنا وغيرنا من هذا الفيروس”

تحدث صانع الألعاب الشاب بوصوف إسحاق عن يومياته في ظل تجميد النشاط الرياضي بسبب انتشار وباء كورونا حيث قال ابن ميلة في هذا الصدد: “أنا في الحجر الصحي منذ مدة بسبب انتشار هذا الوباء، وأطبق تعليمات الطاقم الفني فيما يتعلق بالتحضيرات حيث أتدرب بشكل عادي ووفق البرنامج المسطر من اجل الحفاظ على اللياقة”. كما تحدث الموهبة الصاعدة عن نظرته للوباء المنتشر وكيفية الوقاية منه حيث وجه للجمهور الرياضي حديثه قائلا : “فيروس كورونا مرض خطير بعد أن تسبب في وفاة أعداد كبيرة من المواطنين في العالم، وبالوقاية سنتغلب عليه ولابد من اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية أنفسنا وغيرنا من هذا الفيروس”، ورغم تواجده في الحجر الصحي إلا أن بوصوف أكد على أنه يتواصل مع زملائه في الفريق بصورة عادية من خلال تأكيده في هذا الصدد :”أتواصل مع زملائي هاتفيا يوميا لمعرفة أي جديد خاصة أننا لم نتلق منذ مدة، وأتمنى استئناف البطولة في أقرب وقت ممكن”. في سياق آخر، وتتجه إدارة الوفاق نحو إقامة تربص تحضيري في حال استئناف المنافسة مع بداية شهر أفريل، حيث يرغب المدرب نبيل الكوكي في برمجة التربص في منطقة حمام بورقيبة من أجل شحن بطاريات اللاعبين والعودة إلى المنافسة بقوة لتفادي تأثر الفريق سلبيا بفترة التوقف الحالية خاصة في ظل عدم اقتناع الطاقم الفني بفكرة تدرب كل لاعب على إنفراد في الوقت الراهن وهي الخطوة التي من شأنها أن تسمح للاعبن بالحفاظ على لياقتهم فقط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى