المحلي

إدارة الأهلي تقدم مقترحات لتسيير أزمة الموسم

اقترح المدير العام لنادي أهلي البرج نذير بوزناد على الهيئات الكروية، متمثلة في الإتحادية الجزائرية لكرة القدم أو الرابطة المحترفة، مرافقة الأندية المحترفة المتضررة من تعليق نشاط المنافسة، بسبب انتشار فيروس كورونا، من خلال إصدار توصيات تتمثل في خفض أجور اللاعبين بنسبة 50 بالمائة، مع تمديد فترة صلاحيات الإجازات لغاية شهر سبتمبر المقبل، على أن ترفع وزارة الشباب والرياضة الحظر عن استغلال المنشآت الرياضية بداية من شهر جويلية المقبل، وبالتالي تمديد فترة الراحة الإجبارية في الأشهر الثلاثة المقبلة، أفريل و ماي وجوان، على أمل الحد أو القضاء نهائيا على انتشار الوباء في البلاد.
وأرجع الرجل الثاني في بيت الأهلي تقديم هذه المقترحات، لكون جميع الأندية ستجد صعوبات جمة في تسديد المستحقات العالقة، بعد توقف نشاط البطولة، ما يعني أنها لن تستفيد من المداخيل خاصة المتعلقة بالإعانات التي تقدمها السلطات المحلية أو الشركات الراعية أو حتى مداخيل الملعب، وبالتالي فإن الحل الأنسب يكمن في مراجعة الأجور في الأشهر المتبقية من نهاية الموسم، مثلما فعلت ذلك تقريبا جميع الأندية في مختلف الدوريات العالمية.وينتظر تقديم إدارة الأهلي هاته المقترحات في الاجتماع المنتظر بين رئيس “الفاف” خير الدين زطشي مع رؤساء الأندية المحترفة، وهو اللقاء الذي يعول عليه كثيرا الرئيس أنيس بن حمادي، من أجل الموافقة على المقترحات التي قدمها نذير بوزناد.

الفصل في أحداث الداربي اليوم وخسائر الملعب تتجاوز 03 ملايير سنتيم

 تتجه أنظار إدارة أهلي البرج مجددا نهار اليوم نحو قرار لجنة الطعون التابعة للإتحادية الجزائرية لكرة القدم للنظر في الطعن المقدم من طرف إدارة الفريق فيما يتعلق بقرارات لجنة الإنضباط والتي عاقبت الفريق بلعب 06 مباريات دون جمهور بعد أحداث العنف التي ميزت لقاء الداربي أمام وفاق سطيف في إطار منافسة كأس الجمهورية، وتأمل إدارة الأهلي في تخفيض العقوبة إلى 03 مقابلات على الأكثر وهذا بعد الملف الذي قدمه مسيرو الأهلي من خلال التأكيد على عدم مسؤولية أنصار الأهلي عن أحداث العنف التي أعقبت لقاء الكأس، ولم تستبعد بعض المصادر إمكانية تأجيل الفصل في الطعن إلى وقت لاحق وهذا بسبب الوضعية الصحية التي تعرفها البلاد بسبب إنتشار فيروس كورونا.وفصلت إدارة الأهلي بصفة رسمية في قرار الإستقبال بملعب رأس الوادي إلى غاية نهاية الموسم الجاري وهذا في ظل العقوبة المسلطة على الفريق من طرف الرابطة المحترفة خاصة أن أشغال صيانة أرضية ملعب 20 أوت لم تنطلق لحد الآن بعد تضرر أجزاء واسعة منها بعد مباراة الداربي أمام وفاق سطيف. وأعلنت مديرية الشباب والرياضة لولاية برج بوعريريج عن حجم الخسائر التي أصبات أرضية الملعب والمضمار والتي ناهزت 03 ملايير سنتيم وهي القيمة التي تراهن المديرية على تعويضها من طرف إدارة الوفاق على ضوء القرار الصادر من لجنة الإنضباط التابعة للرابطة المحترفة.

دزيري يقلص أعضاء الطاقم الفني

 وكما كان منتظرا قرر المدرب بلال دزيري تقليص أعضاء الطاقم الفني الحالي من خلال الإحتفاظ بالمساعد مسعودي إلى جانبه، فيما تقرر الإستغناء عن المساعد الآخر بدار الذي تم إنزاله للإشراف على تدريب صنف الأصاغر خلال ما تبقى من الموسم الجاري، وجاء القرار في ظل عدم رضى دزيري عن عمل بدار لاسيما في ظل علاقته المتدهورة مع بعض اللاعبين. و اقترح المدير العام لأهلي البرج نذير بوزناد على الرابطة المحترفة تطبيق قرار خصم نصف الأجور الشهرية للاعبين خلال فترة توقف البطولة في الوقت الراهن وهي الفكرة التي لاقت مساندة كبيرة من معظم الأندية خاصة منها التي تعاني من الناحية المادية، وفي نظر بوزناد فإن هذا القرار من شأنه أن يحفظ حقوق اللاعبين والأندية معا في هذه الفترة وهذا إلى غاية العودة إلى المنافسة الرسمية.

سهيلة.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى