المحلي

الجنحاوي يقر بفائدة توقف البطولة لتدارك الأخطاء السابقة

يولي الطاقم الفني لإتحاد الشاوية بقيادة المدرب التونسي فاروق الجنحاوي أهمية كبيرة لفترة الراحة الإجبارية التي أحيل عليها فريقه وكافة الأندية في العالم خوفا من تفشي وباء كورونا، وقام المدرب رفقة المحضر البدني توجيه تعليمات محدّدة ودقيقة للاعبين من أجل الحفاظ على لياقتهم البدنية، خصوصا المتعلقة بالزيادة في الوزن، في انتظار قرار يعجّل بالعودة إلى التدريبات الجماعية كما يسعى التقني التونسي لتنفيذ البرنامج المقدم لللاعبين وإستغلاله خلال الفترة القادمة عند إستئناف البطولة من خلال ترتيب كل الأوراق الرابحة بدايتها من خلال إستفادة اللاعبين من تعب المباريات المتتالية التي خاضوها في الفترة الماضية وفي ظرف وجيز، والتي ظهرت آثارها واضحة في النتيجة السلبية الأخيرة من خلال التعادل داخل الديار أمام الرائد شباب أولاد جلال وذلك من خلال عدم قدرة أغلب اللاعبين على مسايرة إيقاع التدريبات، لنفس السبب، ناهيك عن الأثر النفسي الذي خلّفه تماطل الإدارة في تسديد المستحقات العالقة للاعبين.لذلك يرى المدرب فاروق الجنحاوي فائدة كبيرة لهذه الراحة لإعادة شحن بطاريات أشباله، تحسبا للجزء الأخير من بطولة الثاني هواة، والتي لم يفقد الأمل في رؤية فريقه ضمن كوكبة الصاعدين نهاية الموسم الكروي الجاري فقال “لم يعد بمقدور أشبالي المواصلة بنفس الريتم، لتوالي المقابلات عليهم في حيز زمني قصير، وهو ما يفسّر سقوطنا في بعض المواجهات، لذا فالراحة بسبب توقف البطولة مهم كثيرا،وسيمكننا من إفادتهم بتعليمات من الواجب عليهم التقيد بها، حفاظا على صحتهم بالدرجة الأولى، وحالتهم البدنية بعد ذلك ولا أخفي عليكم أنّ تجميد المنافسة الرسمية أمر منطقي ومعقول، حفاظا على صحة الجميع قبل أي شيء آخر بما فيها كرة القدم كما هي فرصة لفريقي لمراجعة حساباته فنحن نبحث عن الحلول اللازمة لبعض المشاكل التي أضحت تصادف فريقنا في مبارياته، حتى ننهي البطولة الوطنية في أفضل حال، وطريقة ممكنة من أجل تحقيق الصعود، كما نطالب بتطبيق البرنامج التدريبي الذي وضعناه في هذه الفترة”.

عماد ب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى