المحلي

توقف البطولة يقلق اللاعبين وزاد من حدة الركود

لم يتسنّ لفريق شباب عين ياقوت العودة إلى أجواء المنافسة بسبب قرار السلطات العليا بالبلاد بإيقاف البطولة بسبب وباء كورونا والإكتفاء فقط بالتحضيرات الفردية وهو ما أحدث نوعا من القلق لدى الجميع في بيت الشباب خاصة اللاعبين الذين يريدون العودة إلى أجواء الميادين وبالمرة إنهاء جولات هذا الموسم قصد الركون إلى الراحة قبل التفكير في متطلبات الموسم الجديد كما يريدونه أن يكون مشابها لما حصل في بطولة هذا العام، فالفريق يقترب من حصد تأشيرة الصعود إلى قسم الهواة من جانبه سيكون التقني راسم رماش مطالبا باستغلال فترة توقف البطولة لمحاولة إعادة ترتيب الأوراق، تحسبا للاستحقاقات المقبلة عند عودة البطولة، إذا ما أراد الحفاظ على المكسب المحقق فالفريق تنتظره مواجهة صعبة مع منافس مباشر له على الصعود وهو فريق إتحاد الحجار.

أيمن رجم: “يجب أن نحسن تسيير الأمور مع إستئناف البطولة”

كان لنا حديث مع اللاعب المتألق أيمن رجم عن وضعية الفريق في ظل توقف البطولة بسبب تفشي وباء كورونا فقال: “أنا قلق من غياب المنافسة لأن ذلك سينعكس على لياقة اللاعبين البدنية خاصة وأننا نخضع لتدريبات فردية من أجل الحفاظ على اللياقة البدنية” وفي المقابل لم يخف اللاعب تأثير ذلك على مسيرة الفريق والذي يسير بخطى ثابتة نحو الصعود ولم يخف أيضا قلقه من البرمجة التي تنتظر فريقه في الأيام المقبلة بعد إستئناف البطولة وأضاف: “من الصعب أن تلعب عدة مباريات في وقت قصير بعد توقف طويل عن المنافسة ومن الصعب أن لا تلعب كثيرا ولما تعود تجد ماراطون من المباريات في انتظارك وهذا ما يتسبّب في مخلفات كبيرة خاصة المتعلقة بالإصابات”.

عماد ب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى