نجوم الجزائر

سليماني مرشح للإنضمام لأولمبيك مارسيليا

يسير النجم الدولي الجزائري إسلام سليماني هداف  موناكو الفرنسي لمغادرة نادي الإمارة في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، بعدما اندمج في صفوقه إليه على سبيل الإعارة بعقد ينتهي في صيف 2021، ما يجعل مهاجم منتخب “محاربي الصحراء” أمام عدة خيارات، إما العودة لصفوف ليستر سيتي الإنكليزي أو البحث عن نادي جديد،  و تألق ابن مدينة عين البنيان بقوة في الموسم الحالي بالدوري الفرنسي قبل توقفه، بسبب انتشار فيروس كورونا الجديد، لكن إدارات الأندية في القارة الأوروبية تواصل بحثها عن عددٍ من المهاجمين، من أجل ضمهم في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، وعلى رأسها أولمبيك مرسيليا التي تسعى لإيجاد مهاجم مميز في سوق الانتقالات الصيفية، رغم الأزمة المالية التي دخلت فيها ، بسبب أزمة فيروس كورونا، وعدم قدرتها على إنفاق مبالغ كبيرة، لذلك فإن إسلام سليماني سيكون أفضل خيار في “الميركاتو” المقبل، بحسب مجلة “فرانس فوتبول”وبسبب انتهاء عقده في صيف 2021، فإنه سيكون حاضراً في سوق الانتقالات المقبلة، وبخاصة أن موناكو لديه أحقية شراء عقده مقابل 9 ملايين يورو، لكن الجهاز الفني يبدو غير مهتم بالإبقاء على المهاجم الجزائري.

تأقلمه مع الدوري الفرنسي في صالح لوام

وإذا ما انتقل هداف شباب بلوزداد السابق إلى أولمبيك مرسيليا، فإنه لن يستغرق وقتاً طويلاً في التأقلم معه، لأن مهاجم الخضر لديه الخبرة الكافية في الكرة الأوروبية، كونه لعب بصفوف سبورتينغ لشبونة البرتغالي بين عامي 2013، و2015، ليخطف قلوب جماهير الفريق، التي تشبه إلى حدٍ كبير أنصار الفريق الفرنسي، بعاداتها وتقاليدها في التشجيع داخل الملاعب.ويتميز سليماني بطريقة لعبه الرائعة في الهجوم، بفضل تحركاته السريعة وأهداف الحاسمة، وتمريراته المتقنة إلى رفاقه، ما يجعله أحد أفضل مهاجمي المنطقة في الوقت الحالي، ومسألة قدومه إلى أولمبيك مرسيليا من الممكن حسمها في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، لا سيما أنه كان قريباً إلى التوقيع معه قبل سنوات عدة، لكن الجهاز الفني فضل لاعباً آخر عليه.

الدعم الجماهيري الجزائري في مارسيليا سيكون في صالحه

ومن المؤكد أن انضمام سليماني إلى مارسيليا سيشكل عاملاً تحفيزياً للجماهير الجزائرية، الموجودة بكثرة في المدينة الفرنسية، وبذلك سترتفع قيمة مبيعات القمصان بشكل كبير، بالإضافة إلى التهافت على الحضور بمدرجات الملعب لرؤية مهاجم منتخب “محاربي الصحراء”. ويدرك سليماني جيداً أن استمراره مع موناكو في الموسم المقبل لن يضمن له مقعداً أساسياً في تشكيلة المدرب مورينيو، لأنه يفضل عدداً من اللاعبين عليه، لذلك لن يرضى المهاجم الجزائري البقاء على دكة البدلاء، وسيعمل مع وكيل أعماله بشكل كبير، من أجل إيجادٍ نادٍ يضمن له مواصلة اللعب، حتى يكون ضمن الأسماء التي يعتمد عليها جمال بلماضي المدير الفني لمنتخب “محاربي الصحراء”.أما السبب الرئيسي الآخر، الذي يدفع سليماني إلى التفكير في الرحيل عن موناكو بالموسم المقبل، فيكمن في أن الفريق لن يشارك ببطولة دوري أبطال أوروبا، لكن مرسيليا سيفعلها بسبب حلوله بالمركز الثاني بجدول الترتيب خلف المتصدر باريس سان جيرمان، قبل توقف المنافسات بعد انتشار فيروس كورونا الجديد.كما أن المدرب البرتغالي أندريه بواش، المدير الفني لنادي أولمبيك مرسيليا، يفضّل اللعب بطريقة 4-3-3، وهي تناسب المهاجم الجزائري إسلام سليماني، الذي يُحسن التحرك فيها، من خلال إحراز الأهداف أو التمريرات الحاسمة التي يقدمها.

خليفاوي مصطفى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى