نجوم الجزائر

سيكونون ضحية أزمة الأندية بسبب كورونا ..بن طالب، سليماني، وناس وغزال أمام مستقبل مجهول

يتواجد بعض اللاعبين الدوليين الجزائريين أمام وضعية صعبة للغاية، بسبب عدم اتضاح الرؤية بشأن مستقبلهم الكروي، كما أنهم يعيشون وضعية غير مريحة في أنديتهم الأوروبية التي تعيش حالة من الشلل التام بسبب توقف كل المسابقات المحلية والقارية جراء تفشي فيروس كورونا المستجد، وهو ما ألحق أضرارا مادية كبيرة بمعظم الأندية، واضطر بعضها للتخفيض من رواتب لاعبيها ومدربيها، التأثيرات السلبية لفيروس كورونا ينتظر أن تطال فترة الانتقالات الصيفية، في ظل غموض موقف اللاعبين المعارين، حيث يتواجد النجم الدولي الجزائري نبيل بن طالب و الذي يلعب بنظام الإعارة مع نادي نيوكاسل يونايتد الإنجليزي، قادماً من نادي شالك 04 الألماني، و هو الذي يتواجد في وضعية لا يحسد كونه أمام مستقبل مجهول، في ظل إصرار الأول على التخلص منه، في حين أن الثاني لا يريد التسرع في حسم الصفقة. وكشفت تقارير إعلامية انجليزية، أن مستقبل بن طالب نجم نادي توتنهام الانجليزي السابق، يبقى مجهولا، خصوصا وأن الوضعية الحالية التي يعرفها العالم بسبب توقف الدوريات في جميع أنحاء العالم، جعل كل الأمور متوقفة. وأضاف المصدر ذاته، أن المدرب بروس منح الفرصة لـ بن طالب في الفترة القادمة، للوقوف على مستوى وسط ميدانه قبل الفصل في مستقبله من خلال الاحتفاظ به أو إعادته إلى ناديه السابق شالك 04.وشارك بن طالب في 3 مباريات من أصل 5 مباريات خاضها ناديه وقدم أداء مقبولا، إلا أن مؤشرات رحيله عن ملعب” سانت جايمس بارك”، نهاية الموسم الجاري تعد أكبر من نسبة استمراره فيه. وأخلط توقف البطولات حسابات بن طالب الذي وجد راحته في الدوري الانجليزي لاسيما وأن الطاقم الفني منحه الفرصة للمشاركة مع النادي عكس ما كان عليه الأمر في شالك 04 حيث كان لاعب الخضر خارج خطط المدرب، والإدارة اللذان يسعيان للتخلص منه بكل الطرق.

نعيجي ووناس يعيشان نفس الوضعية 

وفي نفس الوضعية يتواجد خريج أكاديمية أتلتيك بارادو يلعب في نطاق الإعارة مع نادي جيل فيسنتي البرتغالي منذ بداية الموسم الحالي، وظهر المهاجم الشاب في 17 مباراة بالدوري البرتغالي، أسهم خلالها في 3 أهداف ما بين صناعة وتسجيل.عقد إعارة نعيجي لجيل فيسنتي البرتغالي يتضمن بند شراء بقيمة 1.4 مليون يورو، وعلى غرار نادي الإمارة الفرنسية، لم يحسم عاشر الدوري البرتغالي مستقبل اللاعب مع الفريق، في انتظار معرفة التداعيات النهائية لأزمة كورونا.وفي نفس السياق تعاقد وناس مع نيس الفرنسي في الميركاتو الصيفي الماضي لمدة موسم وحيد قادما من نابولي الإيطالي، وبإمكان اللاعب الجزائري أن ينضم بصفة نهائية لنادي الجنوب الفرنسي نظير سداد قيمة بند الشراء والمقدرة بـ22 مليون يورو. وتبدو هذه الإمكانية صعبة للغاية، خاصة أن المبلغ المطلوب يصعب على نيس دفعه بعد الأزمة الاقتصادية التي ضربت معظم الأندية الفرنسية بسبب تفشي فيروس كورونا. وحتى الجناح الجزائري الآخر رشيد غزال تعاقد مع فيورنتينا الإيطالي في فترة الانتقالات الصيفية الماضية على سبيل الإعارة قادما من ليستر سيتي الإنجليزي. ولعب نجم ليون الفرنسي الأسبق في 12 مباراة مع “الفيولا”، اكتفى خلالها بصناعة هدف وحيد. وتتجه النية لدى بطل إيطاليا في مناسبتين لعدم تفعيل بند الشراء في عقد الإعارة، والمقدر بـ9.7 مليون يورو، لأسباب فنية واقتصادية بسبب أزمة كورونا.

سليماني يتجه لتغيير الأجواء وليستر حدد سعره ب 10 ملايين

وفي سياق آخر، كان ثاني هداف تاريخي للمنتخب الوطني الجزائري، قدم مستويات قوية مع فريق موناكو الفرنسي طوال الموسم الحالي، بعدما انضم إلى صفوفه قادما من ليستر سيتي الإنجليزي في الصيف الماضي. وشارك سليماني في 19 مباراة بمختلف المسابقات، أسهم خلالها في 16 هدفا ما بين صناعة وتسجيل. ولم يحسم نادي الإمارة الفرنسية موقفه من إمكانية تفعيل بند الشراء في عقد استعارة سليماني من ليستر سيتي، والمقدر بمبلغ 10 ملايين يورو، في ظل الضبابية الكبيرة التي يعيشها المشهد الكروي في فرنسا، بسبب تفشي فيروس كورونا، وسيكون ابن عين البنيان على موعد مع فترة انتقالات ساخنة نهاية الموسم المتوقف حالياً بسبب انتشار فيروس كورونا الجديد، موازاة مع رغبة ناديه الأصلي ليستر سيتي في بيعه بشكل نهائي بعد إعارته لعديد من الأندية، على غرار نيوكاسل يونايتد وفنربخشة التركي، وحالياً مع موناكو الفرنسي.وذكر موقع “فوت ميركاتو” أن إدارة ليستر قامت بتحديد مبلغ 10 ملايين يورو للاستغناء عن خدمات سليماني، الذي كان قد انضم للفريق صيف عام 2016 مقابل 35 مليون يورو، قادماً من نادي سبورتينغ لشبونة البرتغالي. المصدر ذاته أكد أن هناك ثلاثة أندية مهتمة بضم الهداف الجزائري في فترة الانتقالات المقبلة، في مقدمتها سبورتينغ لشبونة الذي يهدف إلى إعادته للفريق الذي تألق فيه بشكل لافت، لكن ما يُعيق ذلك هو راتبه المرتفع والمقدر بـ380 ألف يورو شهرياً.

بيرنلي الإنجليزي يريد ضمه

كشفت تقارير إعلامية إنجليزية، عن دخول نادي جديد قائمة المهتمين بخدمات الدولي الجزائري إسلام سليماني بعد نهاية هذا الموسم.  الأمر يتعلق بنادي بيرنلي، الذي أبدى القائمون عليه اهتماما كبيرا بخدمات مهاجم “الخضر” من أجل تدعيم قاطرته الأمامية الموسم المقبل. لينضم بذلك إلى قائمة الأندية التي كشفت في وقت سابق اهتمامها بسليماني والتي سيتعود لتحاول ضمه من جديد في سوق التحويلات المقبلة. كم أشارت ذات التقارير، أن نادي مستعد لدفع قيمة تحويل اللاعب اسلام سليماني، والتي تقدر بـ10 ملايين أورو، وهو المبلغ الذي اشترطه ناديه ليستر سيتي. وبالتالي فإن الجانب المالي لن يكون عائقا في حال اتفقت كل الأطراف على انتقال سليماني إلى بيرنلي الموسم المقبل.  وكان اخر المهتمين بخدمات سليماني ناديه البرتغالي الذي أبدى رغبته في استعادة سليماني خلال المركاتو الصيفي القادم.

خليفاوي مصطفى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى