نجوم الجزائر

فيورنتينا يبدي اهتمامه الجدّي بضم فارس 

عادت العروض الإيطالية لتستهدف النجم الدولي الجزائري محمد سليم فارس لاعب نادي سبال والذي عاد مؤخراً من إصابة خطيرة، إذ قدّم اللاعب الشاب مردوداً مميزاً مع فريقه وقبله هيلاس فيرونا، ليصبح محلّ متابعة أندية النخبة في “الكالتشيو”، على غرار فريقي نابولي وروما، وكشفت مصادر صحفية إيطالية، أن فريق فيورنتينا أعاد بعث اهتماماته بالظهير الأيسر المميز، إذ سيدخل في مفاوضات مع فريقه سبال خلال فترة الانتقالات المقبلة، على أمل إقناعه ببيعه مقابل قيمة مادية معتبرة. وتأتي رغبة فريق “الفيولا” بعد الأزمة التي يعاني منها الناي في الخط الخلفي، وتعليمات المدير الفني، جيوسيبي ياكيني، الذي أكّد ضرورة تدعيم مركز الظهير الأيسر للنادي لأنه أولوية قصوى تحسباً للموسم المقبل.وسيلقى فريق فيورنتينا منافسة كبيرة من الأندية الإيطالية التي تعرف إمكانات الدولي الجزائري جيداً، بعد أن تابعه كشّافو المواهب خلال السنوات الماضية كقطبي العاصمة روما ولاتسيو وفريق نابولي الذي يرى فيه خليفة لابن بلده فوزي غلام.وعاد فارس إلى ملاعب كرة القدم قبل أقل من شهرين، بعد إصابة بليغة تلقاها على مستوى الأربطة المعاكسة لركبته اليسرى، لتُبطل صفقة انتقاله نحو فريق إنتر ميلان وتوقف المفاوضات بين فريقه و”النيراتزوري”. ولحسن حظّه، جاءت الإصابة بعد مشاركته مع المنتخب الجزائري في بطولة كأس أمم أفريقيا، وتتويجه بطلاً بالنسخة التي احتضنتها مصر حيثُ كانت حسرته أكبر لو ضيّع ذلك الحدث التاريخي. وكان محمد فارس قريباً جداً من الانتقال إلى نادي إنتر ميلان خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية بعدما تم الاتفاق على كل التفاصيل، لكن تعرضه لإصابة مفاجئة في الركبة أفشل الصفقة، حيث لم يعد اللاعب إلى المنافسة إلا في شهر فيفري الماضي، وكان قد شارك في لقاءي جوفنتوس وبارما قبل إيقاف الدوري، ويبقى الانتقال إلى فيورنتينا مغرياً بالنسبة للاعب الشاب، وتتابع أندية أتلانتا وساسولو وحتى إنتر ميلان، سليم فارس منذ فترة طويلة، حيث اقترب ممثلون عنهم من وكيل أعماله الشهير مينو رايولا، قبل أن تفشل المفاوضات إثر إصابته القوية المفاجئة، ويملك المدافع الجزائري في رصيده 79 مباراة بالدوري الإيطالي سجل خلالها 3 أهداف وصنع 3 مثلها.

وضعية غزال في النادي قد تجعله يغير رأيه

وبعد أن ازدادت وضعية رشيد غزال الدولي الجزائري السابق ولاعب فيورينتينا الإيطالي تعقيدا، وتصبح غير مرغوب فيه داخل أسوار النادي، بسبب عدم قدرته على فرض نفسه في تشكيلة الفريق ومستواه المحدود ما جعله يصنف ضمن أسوأ صفقات النادي هذا الموسم، فإن فارس القريب جداً من الفيولا قد يغير رأيه بسبب ما يعيشه زميله في المنتخب في النادي البنفسجي. ووفق ما ذكر موقع “فيورنتينا نيوز” ان اللاعب الجزائري خيب آمال” الفيولا” منذ قدومه للنادي معارا من ليستر سيتي الإنجليزي، بما أنه عجز في فرض نفسه تماما في التشكيلة ولم يقدم الإضافة المرجوة منه، وسيكون على صاحب القدم اليسرى العودة بقوة فيما تبقى من الكالتشيو في حالة إستئناف المنافسة، ما جعل الإدارة تندم على إنتدابه وهو الذي يتقاضي راتبا ضخما لا يتناسب ومستواه المحدود، ما أبعد فكرة شراء عقده بصفة نهائية.
للإشارة أن صاحب 28 عاما انضم إلى فريق مدينة فلورانسا قادما من نادي ليستر سيتي الإنجليزي على شكل إعارة لموسم واحد مع أحقية شراء عقده نهاية الموسم، والتي تبدو بعيدة المنال بسبب المستوى المحتشم الذي ظهر به لاعب موناكو السابق منذ التحاقه بـ”الفيولا”.

خليفاوي مصطفى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى