المحلي

الحمراوة يتجندون لمكافحة كورونا ويتمنون العودة للبطولة

رغم أن المنافسات الرسمية تبقى معلقة منذ تاريخ الـ 16 من شهر مارس المنقضي للأسباب المعروفة، إلا أن ذلك لم يوقف نشاط أنصار مولودية وهران، إذ وبعد حملات تعقيم مختلف شوارع المدينة التي قاموا بها في وقت سابق، فإنهم عادوا في الأيام القليلة المنقضية ليتبنوا مبادرة جديدة تتمثّل في التجند من أجل مد يد العون لجميع المحتاجين، وذلك من خلال جمع المواد الرئيسية وتوزيعها على العائلات المعوزة وذوي الدخل الضعيف، وحتى أصحاب الأعمال الحرة الذين يبقون من بين المتأثرين كذلك بفيروس كورونا.

مبادراتهم الخيرية محل ثناء

هذا وقد أثبت عشاق اللونين الأحمر والأبيض على غرار العديد من أنصار الفرق الجزائرية الأخرى مدى وعيهم الكبير في هذا الظرف الصحي الصعب الذي تمر به البلاد جراء انتشار فيروس كورونا بأعداد مقلقة، وذلك بفضل الخرجات الخيرية التي يقدمون عليها، والتي باتت تلقى تجاوبا كبيرا من طرف مختلف شرائح المجتمع، كما جعلت الحمراوة أيضا محل ثناء من طرف الجميع.

اشتاقوا كثيرا إلى فريقهم

والأكيد أن المبادرات الخيرية التي يقدم عليها أنصار مولودية وهران في هذه الفترة تأتي من أجل المساهمة بطريقتهم الخاصة في مكافحة فيروس كورونا، ولذا فهم يأملون أن يأتي ذلك بثماره، حتى يزول هذا الوباء خلال أقرب الآجال، لطالما أنه يبقى يهدّد سلامة العالم بأسره، كما أن الحمراوة يتمنون عودة عجلة الحياة الطبيعية للدوران مثلما كان عليه الحال في السابق، بغية تجديد العهد مع أجواء المدرجات التي غابوا عنها لمدة ليست بالقصيرة. وفي هذا السياق، فإن الأنصار اشتاقوا كثيرا لفريقهم المفضّل، حيث أنهم لم يشاهدوا له مباراة عن قرب منذ مدة، ويأمل الحمراوة في العودة بسرعة لأجواء المنافسة خصوصا وأن الفريق يأمل في إنهاء البطولة بقوة ولم لا إنهاء المنافسة في البوديوم.

اسلام.و

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى