المحلي

بوزيدي مرتاح لاستجابة لاعبيه لبرنامج التدريبات الفردية 

إختتم لاعبو سريع غليزان برنامج الأسبوع الثالث من التحضيرات الانفرادية، حيث حاول كل لاعب تقديم أفضل ما لديه تطبيقا للبرنامج وفق الإمكانيات المتوفرة في ظل غلق كل المرافق الرياضية، من جهته فإن التقني العاصمي قد عبر عن ارتياحه ورضاه لاستجابة اللاعبين للبرنامج الذي تم تسطيره لرفقاء سوقار، حيث تلقى بوزيدي تقارير إيجابية من طرف المحضر البدني عبد اللطيف بوعزة ومدرب الحراس حمو اللذان يشرفان عن هذه التحضيرات ومتابعين لأخبار اللاعبين اليومية كما طالب منهم المسؤول الأول عن الطاقم الفني.

التدريبات على انفراد لا تعوض العمل الجماعي

وحسب العديد من لاعبي التشكيلة الغليزانية الذين يبذلون مجهودات كبيرة خلال هذه الفترة فإن التدرب على انفراد لا يمكن أن يعوض أبدا العمل الجماعي وهناك فرق كبير بين الخضوع إلى تمارين انفرادية وتطبيق آليات اللعب الجماعي فوق أرضية الميدان بمجموعة كاملة من اللاعبين خاصة وأن الفريق له هدف جد صعب يسعى إلى تحقيقه قبل سبع جولات عن إسدال الستار عن بطولة هذا الموسم.

زيدان: “لا نملك خيارا آخرا ونسعى للمحافظة على لياقتنا البدنية”

كشف قائد الفريق محمد زيدان للجريدة أن التدريبات على انفراد من الصعب أن تعوض العمل الجماعي، موضحا ذلك وقال: “نحن نتدرب بانتظام ونسعى قدر المستطاع إلى تطبيق البرنامج المسطر من قبل الطاقم الفني بهدف المحافظة على لياقتنا البدنية خاصة وأننا لا نملك خيار آخر غير أن المهمة لن تكون سهلة لأن التدريبات الجماعية أفضل بكثير من العمل الفردي وأنها تنتظرنا تحديات جد صعبة عند العودة إلى أجواء المنافسة ونحتاج إلى وقت للعودة إلى نفس الديناميكية التي كنا عليها قبل توقف البطولة”.

نور الدين عطية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى