المحلي

الطاقم الفني يمنح اللاعبين برنامجا جديدا بعد تمديد الحجر 

أعلنت الإتحادية الدولية لكرة القدم (الفيفا) عن قرارها فيما يتعلق بمصير البطولات والكؤوس خلال الموسم الجاري في ظل تفشي فيروس كورونا، حيث أكدت الهيئة الدولية لتسيير كرة القدم على رفض فكرة الموسم الأبيض، وهو الأمر الذي أراح كثيرا إدارة سريع غليزان التي كانت من بين أكبر المعارضين لفكرة البطولة البيضاء.

 الفيفا أعلنت على ضرورة إكمال البطولات عبر العالم

وأعلنت الهيئة الدولية لكرة القدم على ضرورة إكمال البطولات المحلية والكؤوس ومختلف المنافسات عبر العالم، دون المرور إلى خيار البطولة البيضاء، وهذا لكون الوقت كاف لاستكمال المنافسة خلال الفترة المقبلة، لاسيما مع المؤشرات التي تؤكد على تراجع انتشار الفيروس في عدد من البلدان، خاصة منها الأوروبية ومنحت العديد من التوصيات بهذا الخصوص.

الطاقم الفني يعد برنامجا جديد وتنتظر موعد استئناف التدريبات الجماعية

ومن جانب آخر، فإن الإدارة الغليزانية بالتنسيق مع الطاقم الفني بقيادة المدرب يوسف بوزيدي في انتظار ترسيم موعد استئناف التدريبات الجماعية، وهذا في ظل بقاء الفريق بعيدا عن هذه التدريبات منذ أكثر من 03 أسابيع، ويدور الحديث عن العودة إلى التدريبات الجماعية في الأيام المقبلة بعد نهاية فترة الحجر الصحي الذي تم تمديد لعشرة أيام جديدة، وهذا في انتظار القرار الرسمي من طرف السلطات المعنية، وفي مقدمتها وزارة الشباب والرياضة.

تربص مغلق في برنامج النادي لمدة أسبوعين

وفي ظل الإعلان عن قرب العودة إلى التدريبات الجماعية وبالتالي المنافسة الرسمية، فإن إدارة الرابيد ضبطت في برنامج التحضيرات إقامة تربص مغلق خلال الفترة المقبلة لمدة أسبوعين بغية إعادة شحن بطاريات اللاعبين من جديد، وكان المدرب نبيل بوزيدي قد اقترح فكرة إقامة تربص قصير بعد شهر رمضان.

المشكل المالي قد يكون العائق

من جانب آخر، فإن الهاجس الوحيد لإدارة السريع في الوقت الراهن يتمثل في الجانب المالي، وهذا بالنظر لمعاناة الفريق من الناحية المالية، لاسيما مع قرب موعد تسوية المستحقات المالية للاعبين فضلا عن نفقات أخرى متعلقة بالسفريات والتربص، وهو الأمر الذي بات بمثابة العائق للإدارة الغليزانية من أجل تحقيق طموحات الفريق خلال الموسم الجاري.

اللاعبون المنتهية عقودهم معنيون بالتوصيات

ومن النقاط الإيجابية في قرار الفيفا أنه لم يستثن اللاعبين المنتهية عقودهم من مواصلة الموسم مع فرقهم الأصلية، وهو الأمر الذي ينطبق على عدد من لاعبي السريع الذين سينتهي تعاقدهم مع الفريق خلال الشهر المقبل، حيث أن هؤلاء اللاعبين معنيين بالتوصيات المقدمة من طرف الهيئة الدولية.

سيكملون الموسم مع السريع قبل المغادرة

وأمام هذه الوضعية، فإن لاعبي الوفاق الموجودين في نهاية عقدهم معنيون بإكمال الموسم مع التشكيلة الغليزانية وهذا إلى غاية نهاية البطولة، ومن ثم المغادرة إلى فرق أخرى في حال عدم تجديد عقودهم مع السريع لموسم أخر.

نور الدين عطية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى