مختلف الرياضات

في ثاني عملية منذ تفشي الجائحة ..حملة تعقيم وتطهير واسعة للمركبات الرياضية والجوارية بتيارت

تتواصل عمليات تنظيف وتعقيم المنشآت الرياضية والمؤسسات الشبانية على مستوى ولاية تيارت. البداية كانت من المركب الرياضي الجواري زعرورة للمرة الثانية خلال فترة الحجر المنزلي والتدابير الوقاية المتخذة من قبل الدولة. وذلك تحت إشراف مدير المركب الرياضي بالتنسيق مع جمعية جيل الرستميين التابعة للمركب وجمعية امل ملاكو. حيث تمت عملية التعقيم من الداخل والخارج وكل الأحياء المجاورة له. هذه العملية تعد العملية الثانية. من جهتها شكرت مديرية الشباب والرياضة ولاية تيارت كل من قواسم مختار وصحراوي بونهار وجميع الرياضيين المشاركين في العملية على المجهودات المبذولة في هذا الظرف الحرج، للحد من انتشار وباء فيروس كورونا. كما شملت عمليات التعقيم أيضا كل من المركب الرياضي لبلدية عين الذهب للمرة الثانية تواليا تحت إشراف مدير المركب الرياضي بالتنسيق مع جمعية الترفيه الفني والسياحي للشباب وجمعية الهدى لنشاطات الشباب والطفولة، ناهيك عن عملية تعقيم ثالثة بالولاية شملت المركب الرياضي الجواري مشرع الصفا تحت مديرة المركب وبمشاركة واسعة لعماله بالتنسيق مع عمال البلدية. كما سبق لمديرية الشباب والرياضة لولاية تيارت أن نظمت حملات تعقيم واسعة وكبيرة في بداية تفشي هذه الجائحة والتي شملت أحياء عاصمة المدينة بمشاركة فعالة للمواطنين.

دار شباب افتراضية لجمع الفئة الشبانية والرياضيين

دعا ديوان مؤسسات الشباب لولاية تيارت للمشاركة الواسعة للفئة الشبانية والرياضية في التفاعل مع برنامج دار الشباب الإفتراضية لولاية تيارت التي تعد مبادرة الأولى وطنيا من هذا النوع في هذا الظرف الذي تمر به البلاد. وتعتبر منصة تفاعلية تجمع هذه الفئة وأنشطتها متنوعة على فيديوهات توعوية تحفيزية وفضاء للإبداع والمشاركة. إضافة إلى معلومات ومعارف تهم الشباب والرياضيين. حيث تعد دار الشباب الافتراضية عالم واقعي بملامح افتراضية. هذا من أجل مواصلة التواصل مع جميع الفئات وخاصة الشبانية ولتمكين الشباب من الاستمرار في ممارسة نشاطاتهم الاجتماعية، الترفيهية، العلمية، الرياضية والثقافية عن بعد، احتراما لتدابير الحجر المنزلي والتباعد الإجتماعي.

بن حدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى