المحلي

خوذة يقدم تقرير حول سير التحضيرات الفردية ويشدد على إقامة تربص

كشفت إدارة فريق شباب قسنطينة، بقيادة رشيد رجراج، أنها تلقت تقريرا عن تدريبات اللاعبين الفردية منذ توقف البطولة وهو التقرير الذي وصفته الإدارة بالتشاور مع الطاقم الفني بالإيجابي. كما عبرت الإدارة عن إرتياحها الكبير جراء تماثل عدد كبير من اللاعبين المصابين إلى الشفاء. وهو ما إعتبرته النقطة الإيجابية خلال هذه الفترة. حيث سيدخل الشباب ما تبقى من البطولة بتعداد مكتمل بعد أن عانى في الجوالات الماضية من عدة غيابات مؤثرة أثرت بنسبة كبيرة على نتائج الفريق. كما تضمن تقرير الطاقم الفني الذي أعده التقني خوذة طلب يتمثل في ضرورة برمجة تربص مغلق لمدة 15 يوما بعد إستئناف البطولة. وأصر المدرب أن يكون هذا التربص لأجل إعادة التحضير في الجانب البدني لتفادي مخلفات توقف البطولة والمتعلقة أساسا بالإصابات. وفي سياق متصل، عبر المحضر البدني خالد قريون عن أمله ألا تكون قرارات الرابطة الوطنية لكرة القدم غير مدروسة، خاصة من الجانب الصحي للاعبين. وقال المتحدث أن إستئناف البطولة في شهر رمضان المعظم مجازفة كبيرة وذلك بإجبار اللاعبين على خوض عدة مباريات في ظرف قصير. فلياقة اللاعبين ستتضرر كثيرا خلال شهر رمضان الكريم، من جراء عدم تمكن اللاعبين من التدرب صباحا ومساء في هذا الشهر الفضيل. فهم معرضون لإنهيار بدني مستقبلا كما سيجد المحضر البدني قريون صعوبة كبيرة في ضبط برنامج العمل الجديد، حيث سيدخل اللاعبون خلال الشهر الفضيل الأسبوع السادس دون تدريبات جماعية، وكان من المفترض أن يمنحهم قريون، برنامجا للتدرب صباحا ومساء، ولكن ذلك أشبه بالمستحيل خلال شهر رمضان الفضيل، حيث لا يمكن لرفقاء بلقاسمي التدرب في الصبيحة.

ع.ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى