نجوم الجزائر

بونجاح يفتح قلبه لمتابعيه ويكشف عدة أسرار: “فغولي أكثر اللاعبين انضباطاً ومحرز الأفضل في العالم”

استغل النجم الدولي الجزائري بغداد بونجاح وجوده في المستشفى في ألمانيا من أجل إجراء عملية جراحية، وفتح قلبه لمتابعيه عبر موقع التواصل الإجتماعي انستغرام، وكشف عن عدة أمور تخصه هو والمنتخب الوطني على حد سواء، وردّ بغداد بونجاح على أحد الأسئلة المتعلقة حول سبب عدم تبرعه للجزائر في سبيل مكافحة فيروس كورونا الجديد، عكس ما قام بها تجاه دولة قطر، فرد قائلاً: “من قال لك إنني لم أقدم مساعدة للجزائر؟ في قطر كانت مبادرة نظمها اللاعبون المحترفون هناك وبالطبع كان عليّ المشاركة فيها، لأن قطر بلد أعيش فيه منذ 5 سنوات”، وكشف اللاعب السابق لنادي النجم الساحلي التونسي عن أسرار تخصّ زملاءه في منتخب الجزائري، على غرار كشفه عن هوية أفضل لاعب، ففاجأ متابعيه بقوله: “بالنسبة لي مبولحي هو أفضل لاعب في المنتخب الوطني”. وتابع بونجاح: “سفيان فيغولي هو أكثر لاعب منضبط تكتيكياً”، وقال أيضاً: “أما عيسى ماندي فهو اللاعب أكثر طيبة في المنتخب الجزائري”. أما عن النجم رياض محرز لاعب مانشستر سيتي، فأجاب بغداد بونجاح بقوله: “محرز هو أحسن لاعب في العالم”. وأردف: “ديلور وسليماني ممتازان ولا يمكنني الاختيار بينهما.”، ويعتبر لاعب الأهلي السعودي يوسف بلايلي أقرب لاعب لبغداد بونجاح في منتخب الجزائري: “يوسف بلايلي هو اللاعب الأكثر جنوناً في المنتخب الجزائري”. كذلك اختار جمال بلعمري أفضل مدافع مع منتخب “محاربي الصحراء”، وواصفاً المدرب جمال بلماضي بالأفضل، والذي لا يتسامح مع الأخطاء. أما عالمياً فرد بغداد بونجاح على السؤال المتعلق باختياره بين ميلان وجاره إنتر فقال: “ميلان بالطبع وريال مدريد فريقي المفضل في العالم”، مؤكداً كذلك تفضيله كريستيانو رونالدو على حساب ليونيل ميسي، والنادي الأهلي على غريمه الزمالك، مبرزاً عشقه للأسطورة المصرية محمد أبو تريكة، و عن خياره بين قطبي مدينته وهران بين المولودية و الجمعية، فقال ابن حي ميموزا :” أنا حمراوي في الدم.”، و عن فريقه المفضل في الجزائري قال بغداد:” كلاعب أنا أحب اتحاد الحراش كمناصر مولودية وهران”، كما أكد هداف السد القطري أن أفضل مسيرته الكروية هو الذي كان في النهائي ضد المنتخب السنغالي و الذي منح الخضر كأس الأمم الافريقية، فيما تحدث عن حادثة بكائه بحرقة في ربع نهائي الكان ضد المنتخب الإيفواري، رد بونجاح بأن حب الوطن هو من كان وراء ذلك. فيما قال بونجاح أنه سيختار مولودية الجزائر إذا ما كان مدربا في المستقبل، وهذا ما لقي تفاعلاً كبيراً من قبل متابعيه خاصة وأنها المرة الأولى التي يكشف فيها عن خصوصيات مماثلة في لقاء مباشر مع متابعيه عبر الإنستغرام، للإشارة فإن خريج مدرسة رائد غرب وهران قد عاد للعاصمة القطرية الدوحة قادما من مدينة ميونخ الألمانية التي أجرى بها عملية جراحية على مستوى العضلة الضامة كما هو معلوم من خلال رحلة خاصة أشرفت عليها إدارة السد القطري.

خليفاوي مصطفى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى