الأولىحوارات

رئيس الجمعية سحنون عكاشة لبولا: “هدفنا هو تشريف الجزائر في المحافل الدولية”

تعتبر جمعية الإتحاد الرياضي لبلدية قرواو لذوي الهمم من الجمعيات التي تنشط بشكل مكتف في الساحة الرياضية خلال الفترة الأخيرة. هذه الجمعية التي تأسست سنة 2015، تولي أهمية كبيرة لرياضة أصحاب الهمم والتحدي. حيث تسعى جاهدة لتقديم الإضافة لرياضي هذه الفئة. هذا ما يؤكده لنا رئيس هذه الجمعية المتواجدة على مستوى ولاية البليدة، سحنون عكاشة. هذا الأخير تحدث لنا خلال هذا الحوار عن العمل الكبير التي تقوم به جمعيته بالإضافة للأهداف المسطرة من قبل إدارته.

بداية، هل لك أن تعرف بنفسك لقراء جريدة بولا الرياضية؟

 “السلام عليكم، أولا، بودي أن أشكر يومية بولا الرياضية على هذا الاهتمام الذي توليه لميع الرياضات والجمعيات التي تنشط على المستوى الوطني. صراحة أنتم مشكورون كثيرا على العمل الذي تقومون به والدعم الذي تعطوه لمختلف الجمعيات وخاصة تلك المتعلقة بدوي الهمم. أما بخصوص سؤالكم، فأنا سحنون عكاشة، رئيس جمعية الإتحاد الرياضي لبلدية قرواو بالبليدة، مستشار في الرياضة لدى مديرية الشباب والرياضة لولاية البليدة. ”

كيف جاءت فكرة تأسيس هذه الجمعية؟

 “ليكن في علمكم بأن الإتحاد الرياضي لبلدية قرواو لذوي الهمم تأسست سنة 2015، فأنا أولي أهمية كبيرة لرياضة ذوي الهمم وهو ما يفسر فكرة تأسيس هذه الجمعية. كما أنه سبق لي خوض تجربة في بوفاريك في كرة السلة لذي الاحتياجات الخاصة، لأقرر بعدها تأسيس الإتحاد الرياضي لبلدية قرواو لذوي الهمم، الحمد لله، فهذه الفكرة لقت رواجا في المنطقة ونحن الآن ننشط بشكل كبير على المستوى الوطني من خلال المشاركة في العديد من التظاهرات الرياضية.”

ما هي النشاطات التي تميز الإتحاد الرياضي لبلدية قرواو لذوي الهمم؟

“بخصوص النشاطات التي تميز جمعيتنا، فلدينا رياضة كرة الطائرة جلوس، ألعاب القوة، ورفع الأثقال. كما أننا حققنا نتائج في المستوى في مختلف هذه الرياضات على غرار رياضة كرة الطائرة جلوس أين تتواجد جمعيتنا في القسم الأول. وسبق لنا خلال الموسم الماضي المشاركة في دورة “البلاي أوف” والتي أقيمت آنذاك بمدينة وهران.”

هل لك أن تعطينا نبذة عن الدورات والمنافسات التي شاركت فيها جمعيتكم؟

 “لقد سبق وأن شاركت جمعية الإتحاد الرياضي لبلدية قرواو لذوي الهمم في العديد من المنافسات على المستوى الوطني. كما أننا قمنا بتنظيم العديد من الدورات الخاصة، منها السباق على الكراسي المتحركة وكرة الطائرة في الهواء الطلق. نظمنا أيضا دورتين، واحدة في بلدية قرواو واحدة منها من أجل الترويج برياضة ذوي الهمم في منطقتنا. أما بخصوص البرامج الأخرى، فجمعيتنا تشارك في جميع البرامج المسطرة من قبل الاتحادية الوطنية، والحمد لله، يمكن اعتبار النتائج المحققة من قبل جمعيتنا في مختلف المنافسات بالإيجابية جدا، حيث أننا تمكنا من كسب ستة ميداليات ذهبية في مختلف البطولات من سنة 2015 لغاية يومنا هذا. كما أننا نضم بطلا في رمي الجلة، وبطلا في رفع الأثقال. فريقنا لكرة الطائرة استطاع الوصول لبطولة القسم الأول وهي نتيجة إيجابية بالنسبة لجمعيتنا.”

ما هو الهدف الذي تريدون بلوغه من خلال النشاطات المتعددة لجمعيتكم؟

 “كما سبق لي وأن صرحت به لكم، فإن جمعيتنا تحاول جاهدة تقديم الإضافة اللازمة لأصحاب ذوي الهمم والتحدي، نحاول دائما تقديم المساعدة لهذه الفئة من المجتمع من خلال استقطاب أكبر عدد ممكن من المنخرطين في جمعيتنا خلال سنة 2023، هدفنا هو أن نكون عند حسن ظن أصحاب ذوي الهمم وتشريف الجزائر في جميع المنافسات.”

ما هي المشاكل التي تواجه جمعيتكم؟

 “بخصوص المشاكل التي تعاني منها الجمعية، فهي متمثلة بدرجة كبيرة في نقص الإطارات المختصة في هذا الميدان، فيمكن القول بأننا نعاني كثيرا من هذا الجانب. لهذا نتمنى أن تكون هناك دورات تكوينية في القريب العاجل من طرف الإتحادية في هذا الإطار لاستقطاب مختصين في رياضة ذوي الهمم.”

ما هي طموحاتكم المستقبلية؟

 “نريد إن شاء الله تمثيل الجزائر في الدورات الدولية ورفع الراية الوطنية عاليا في المحافل الدولية، نسعى أيضا لحصد المزيد من البطولات والألقاب، هذا ما يدفعنا للعمل بشكل أكبر لبلوغ هذه الأهداف من خلال العناية برياضيينا.”

ما هي الرسالة التي تريد توجيهها للسلطات المعنية؟

 ” الحمد لله، فجمعيتنا تحظى باهتمام السلطات المحلية ومديرية الشباب والرياضة على مستوى ولاية البليدة، وخير دليل على ما أقول هو تواجدنا في الصدارة، لذا،أستغل هذه الفرصة من أجل توجيه الشكر لكل من ساعدنا من قريب أو من بعيد. كما نتمنى منهم المزيد من الدعم.”

كلمة ختامية..

 في الأخير، بودي أن أشكر مجددا جريدة بولا الرياضة على الاهتمام الذي توليه برياضة ذوي الهمم والتحدي. أتمنى من المسئولين مساعدة هذه الفئة التي تحاول تشريف الجزائر في المحافل الدولية. كما أدعو الرياضيين لواصلة العمل بجدية كبيرة تحسبا لقادم المواعيد”.

حاورته: وداد هاشم / إعداد: محمد عمر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى