حوارات

سليمان مولى حصريا لجريدة بولا: “أتطلع لتشريف الراية الوطنية في الدوري الماسي”

انسحب العداء الجزائري سليمان مولى من نهائي سباق 400 متر، بعد شعوره بآلام على مستوى الفخذ في ألعاب التضامن الإسلامي 2022 الجارية بمدينة قونية التركية، وأقصي العداء الجزائري من نهائي سباق 400 متر رجال بعد تعرضه لشد عضلي بعد قطعه لمسافة 50 مترا، وهو ما حرمه من تكملة السباق وتحقيق الهدف الذي كان يطمح إليه. هذا الأخير كان قد تنقل لتركيا بنية تحقيق نتيجة إيجابية وكسب إحدى الميداليات الثلاثة خصوصا بعد تألقه بشكل كبير خلال الآونة الأخيرة. وكان بطل إفريقيا لسنة 2022 والبطل المتوسطي لثلاث مرات وبطل العرب لثلاث مرات أخرى قد تأهل لنهائي سباق 400 متر في المركز الأول للمجموعة الأولى بعد تسجيله لرقم شخصي جديد بزمن قدر ب: 45ثانية و49 جزء، هذا ما يؤكد قوة هذا البطل الذي تعول عليه الجزائر لكسب العديد من الميداليات في المحافل الدولية القادمة. في حوار خص به جريدة بولا الرياضية، تحدث سليمان مولى عن العديد من المواضيع الخاصة بمشاركته في ألعاب التضامن الإسلامي المقامة حاليا بقونية بتركيا وكذا مستوى هذه المنافسة، كما تطرق لسبب إخفاقه في الوصول للبوديوم وعن تطلعاته المستقبلية.

“مستوى المنافسة في الألعاب الإسلامية كان عاليا جدا”

 هذا و صرح البطل سليمان مولى لجريدة بولا الرياضية، بأن المنافسة في الألعاب الإسلامية المقامة حاليا بقونية بتركيا كانت في مستوى عالي و لم تكن سهلة إطلاقا في ظل مشاركة العديد من الأبطال، مضيفا في هذا السياق: “إن المنافسة الخاصة بألعاب القوى في هذه النسخة من ألعاب التضامن الإسلامي المقامة بتركيا كانت عالية المستوى حيث شهدت تواجد رياضيين من الطراز العالي و ذلك بتواجد  رياضيين شاركوا في بطولة العالم في أوريغون أمريكا، هذا ما أعطى قيمة إضافية لهذه التظاهرة الرياضية، فمن الجيد جدا بالنسبة لأي رياض الإحتكاك برياضيين من المستوى العالي قد التطور أكثر في مسيرته الرياضية.” يذكر أن العداء الجزائري سليمان مولى حل خامسا في بطولة العالم لألعاب القوى 2022 والتي عرفت تحصل مواطنه جمال سجاتي على فضية البطولة.

سجلت رقما شخصيا جديدا

ذكر سليمان مولى في هذا الشأن بأنه تمكن من تحطيم رقمه الشخصي في هذا التخصص حيث قال: “لم أشارك في تخصصي (سباق 800 متر) وشاركت في سباق 400 متر، والحمد لله، فلقد تمكنت من تسجيل رقم شخصي جديد في نصف النهائي أين تأهلت للنهائي في المركز الأول للمجموعة التصفوية الأولى بزمن قدره 45 ثانية و49 جزء”.

الإصابة حرمتني من الصعود للبوديوم

 تحدث العداء الجزائري عن سبب إقصائه في نهائيات سباق 400 متر رجال بدورة ألعاب التضامن الإسلامي قونية 2022 حيث صرح ما يلي :”تعرضت لإصابة عضلية في بداية سباق النهائي حيث بعد قطعي ل 50 متر من مسافة المضمار، أحسست بألم شديد  حال دون إكمالي  للسباق بعدما كنت مرشحا لاعتلاء البوديوم و هذا بشهادة الجميع، الحمد لله الإصابة لم تكن خطيرة حيث تعرضت لشد عضلي و تمكنت من استئناف التدريبات بعد ثلاثة أيام، كنت مصمم على كسب إحدى الميداليات الثلاثة في هذا السباق إلا أن الإصابة حرمتني من ذالك، سأعمل جاهدا من أجل تدارك الوضع خلال المنافسات القادمة إن شاء الله.” وكان العداء الجزائري، سليمان مولى قد انسحب من نهائي سباق 400 متر، ليودّع منافسة ألعاب التضامن الإسلامي الخامسة، الجارية بمدينة قونية التركية، العداء مولى دخل السباق وبعد ركضه لحوالي 50 متر غادر المضمار متأثرًا بالإصابة، وشارك العداء مولى في سباق الـ400 متر، قبل أن ينسحب بعد شعوره بآلام على مستوى الفخذ.

هدفي الرئيس هو أولمبياد باريس 2024″

في الحديث عن الاستحقاقات المستقبلية التي تنتظره، صرح العداء الشاب بأنه يحضر جيدا وكله عزم على رفع الراية الوطنية ببلجيكا وبودابست حيث قال: “استأنفت التدريبات وها أنا أحضر جيدا للاستحقاقات القادمة. أما بالنسبة لأهدافي لهذه السنة، فإنني أسعى للتتويج في بلجيكا حيث سأشارك في الدوري الماسي ببروكسل في 2 سبتمبر 2022 كما أنني متأهل لنهائي نفس المسابقة. أما بالنسبة للسنة القادمة فسأشارك ببطولة العالم ببودابست بالمجر أين سأحظر لها بكل جدية إن شاء الله، أما بالنسبة للهدف الأهم والرئيسي هو أولمبياد باريس 2024 وإن شاء “يوفقني ربي” وأرفع الراية الوطنية عاليا في باريس. أدرك بأن المهمة لن تكون سهلة إلا أنني كلي عزم وإصرار من أجل البروز وبلوغ الأهداف التي سطرتها تحسبا للمرحلة المقبلة.”

حاورته: كوثر. س /إعداد: محمد عمر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى