نجوم الجزائر

أريغو ساكي يثني على بن ناصر

امتدح أسطورة التدريب الإيطالية، أريغو ساكي، اللاعب الدولي الجزائري إسماعيل بن ناصر, نجم نادي ميلان الإيطالي، بعد أن أنقذ اللاعب بطل إيطاليا الموسم الماضي 2021-22 من فخ الخسارة أمام نادي أتالانتا، في الجولة الثانية من الدوري الإيطالي. وتعادل ميلان مع أتالانتا بنتيجة هدف لمثله (1-1)، ونجح إسماعيل بن ناصر في مُعادلة النتيجة للروسونيري في الدقيقة 68 من المواجهة بتسديدة مُقوسة من داخل منطقة العمليات، وقال متابعون إن هدف بن ناصر في شباك أتالانتا يُشبه تلك الأهداف الاستثنائية التي اعتاد اللاعب الهولندي المعتزل آريين روبن تسجيلها. واختير الدولي الجزائري رجلًا لمباراة أتالانتا وميلان من طرف العديد من المواقع الرياضية المختصة في الإحصائيات والأرقام، كما حظي بإشادة واسعة من طرف وسائل الإعلام الإيطالية التي قالت عنه “إنه أفضل لاعبي ميلان في افتتاح الدوري الإيطالي لحد الآن وأكثرهم جاهزية”. ولم يتردد المدرب الأسبق لنادي ميلان، أريغو ساكي، في الإشادة بإسماعيل بن ناصر، وقال في تصريحات لصحيفة “لا غازيتا ديلو سبورت” بعد المباراة، ردًا على سؤال بخصوص رأيه حول اللاعب الجزائري (24 عامًا): “بصرف النظر عن الهدف الرائع الذي سجله، الطريقة التي أعد بها التسديدة ودقتها كانت مثالية”. وأضاف ساكي مُعدِّدًا مهارات نجم خط وسط الروسونيري: “أحببت الطريقة التي أدار بها العمليات في منتصف الملعب”. وأكمل: “إنه مستعد دائمًا للضغط على المنافس وقطع الكرات وتضييق الخناق عليه، كما أنه جيّد أيضًا في تدوير الكرة بسرعة. واللعب من لمسة واحدة أمر أساسي في كرة القدم الحديثة”. لا تُعَدّ هذه المرة الأولى التي يُشيد فيها مدرب منتخب إيطاليا الأسبق بمهارات النجم الجزائري. وسبق لساكي أن وصف بن ناصر بـ”حجر الزاوية” في خط وسط نادي ميلان، وأحد أبرز مهندسي التتويج بلقب الدوري الإيطالي، الموسم الماضي 2021-22، بعد أن غاب لقب الكالتشيو عن خزائن النادي 11 عامًا. يُذكر أن إدارة ميلان لم تتوصل حتى الآن إلى أي اتفاق مع وكيل أعمال نجم منتخب الجزائر من أجل تجديد عقد اللاعب، الذي ينتهي صيف عام 2024، وذلك بسبب الاختلاف بخصوص الراتب السنوي؛ حيث اقترحت إدارة النادي مبلغ 3.5 ملايين يورو سنويًا، في حين يصر بن ناصر على الحصول على مبلغ 4.5 ملايين، حسب ما أفادت به تقارير محلية متنوعة.

بن ناصر يضغط على إدارة الميلان لتجديد عقده

كسب الدولي الجزائري، إسماعيل بن ناصر، داعما جديدا له ضد إدارة ناديه ميلان الإيطالي، في أزمة تجديد عقده. وتوقفت مفاوضات تجديد عقد متوسط ميدان منتخب الجزائر مع فريقه منذ أسابيع، بسبب عدم اقتناع اللاعب بالمقترحات المقدمة له من طرف المدير الرياضي باولو مالديني، خاصة فيما يتعلق بالراتب السنوي. وتلقى بن ناصر إشادة كبيرة من القائد السابق لميلان، ماسيمو أمبروزيني، والذي صرّح قائلا بشأنه لقناة “DAZN” :”هل سيفتقد ميلان فرانك كيسيي؟ إن واصل بن ناصر بهذا المستوى فلا أعتقد ذلك”. ليُضيف :”إن حافظ بن ناصر على فعاليته، فسيكون قادرا على سد الفراغ الذي تركه كيسيي من هذه الناحية”. يُذكر بأن النجم الإيفواري كيسيي المنتقل إلى برشلونة، كان قد سجل 6 أهداف في الكالتشيو الموسم الماضي، في حين سجل بن ناصر في مناسبتين فقط.وتأتي تصريحات أمبروزيني، لترفع أسهم بن ناصر أمام إدارة “الروسونيري”، والتي تعيش ضغطا رهيبا خوفا من رحيل مُحارب الصحراء مُستقبلا، خاصة في حالة مواصلته للعروض القوية في الدوري الإيطالي. وانضمت جريدة “توتو سبورت” الإيطالية للمشيدين ببن ناصر ودوره في ناديه، حيث أصدرت مقالا مطولا عنونته كالتالي :”بن ناصر مُستعد ليكون قائد ميلان”، مُشيرة لضرورة حسم الأمور بخصوص عقده الجديد وتلبية مطالبه المالية.

خليفاوي مصطفى 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى