الرابطة الثانيةالمحلي

الترجي يتعادل وديا مع الحراش

مباشرة بعد انطلاق تحضيراته الموسمية ودخوله في تربص مغلق في مدينة الشلف المجاورة، لم ينتظر الطاقم الفني لترجي مستغانم بقيادة المدرب الرئيسي رحماني بوزيان طويلا وبرمج أولى المباريات الودية. حيث وقع الاختيار على فريق اتحاد الحراش الناشط في نفس المستوى. جرت المواجهة فوق أرضية ميدان ملعب الشهيد بومزراق بالشلف وانتهت بالتعادل السلبي وعرفت ظهور أصحاب الزي الأبيض والأخضر بوجه محترم رغم التأخر الفادح في التحضيرات مقارنة بالمنافس الذي شرع في تحضيراته منذ أكثر من أسبوعين.

رحماني دخل بتشكيلتين مغايرتين

من أجل أخذ فكرة شاملة عن جميع اللاعبين ومنح الفرصة لكافة العناصر، أشرك المدرب رحماني تشكيلتين مغايرتين أمام اتحاد الحراش. حيث اعتمد في الشوط الأول على سفيون في حراسة المرمى خلف رباعي الدفاع، بن معروف، شواري، عابر ويعقوبي. أما في الوسط فقد قام بإشراك الثلاثي قدور مداح، عباس عبد النور وبن ويس أسامة. فيما أوكلت مهمة قيادة القاطرة الأمامية للثلاثي بلميلود عبد الرحمن شارف وعابد عز الدين كرأس حربة. أما تشكيلة الشوط الثاني فجاءت على النحو التالي ماستن، بن براهيم ماسينيسا، بن حوة، بن جلول، أوكيل، حمري، عميرات وحاجيب.

شرع في التحضيرات بالوتيرة القصوى

عكس ما كان ينتظره المتتبعين وأهل الاختصاص بعاصمة الظهرة، شرع المسؤول الأول عن العارضة الفنية لترجي مستغانم رحماني بوزيان في عمله بالسرعة القصوى مع عناصر التشكيلة المستغانمية، حيث رفع حجم العمل منذ الأسبوع الأول من التحضيرات من خلال برمجة حصتين تدريبيتين في اليوم بالشكل الذي فاجأ اللاعبين الذين كانوا ينتظرون الزيادة في حجم العمل بصفة تدريجية.

 حصة أول أمس المسائية خصصت للجانب الفني

على خلاف الحصص التدريبية الأولى التي خصصت بالكامل للعمل البدني، فقد كانت حصة أول أمس المسائية التي جرت وقائعها بملعب الشهيد بومزراق ثاني حصة تدريبية يخصصها التقني السابق لشباب برج منايل للعمل الفني، حيث برمج بعض التمارين الخفيفة بالكرة بين لاعبيه من أجل أخذ فكرة دقيقة وشاملة عن إمكانات كل عنصر.

حصة الثلاثاء بقاعة تقوية العضلات

في إطار سلسلة تحضيرات التشكيلة المستغانمية للموسم الجديد، برمج ثنائي العارضة الفنية حصة صبيحة أمس بقاعة تقوية العضلات التابعة للمركب الأولمبي. حيث خصص ذات الحصة للعمل البدني وتمارين الحمولة لدى اللاعبين. وجاء قرار الطاقم الفني ببرمجة الحصة في قاعة تقوية العضلات رغبة منه في تفادي عامل الملل الذي قد يتسرب إلى لاعبيه جراء برمجة كلل الحصص بالملعب.

اعداد: عبد القادر. خ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى