الأولىالسباحةمختلف الرياضات

صيود يتوج بلقب أفضل سباح في بطولة إفريقيا

 توّج البطل الجزائري جواد صيود رسميا أفضل سباح في الدورة 15 لبطولة إفريقيا للسباحة بتحقيقه لسبعة ميداليات ذهبية كاملة، وتوّج صيود حسب الإتحاد الجزائري للسباحة في صنف فردي، 200 متر فراشة و 100 متر على الصدر، إلى جانب 200 متر على الصدر و 400 متر متنوع، كما توّج في صنف 200 متر أربع أنواع و 50 متر على الصدر و 100 متر فراشة، كما نال صيود الذهب في التتويجات بالتناوب في 100 متر أربع أنواع و 4 مرات 100 متر حرة، إلى جانب 4 مرات 100 متر متنوع مختلط، و 4 مرات 100 متر حرة مختلط.

تألق لافت للسباحين الشباب

 و تمكن مجموعة من السباحين الشباب من قول كلمتهم خلال هذه المنافسة من خلال حصد 26 ميدالية، من بينها 10 ذهبيات، 11 فضية و5 برونزيات، ما جعل النخبة الوطنية تفتك المركز الثاني في الترتيب العام خلف جنوب أفريقيا والمركز الأول لدى الذكور بجدارة واستحقاق، جاء ذلك بالرغم من قوة المنافسة، إلا أن السباحين الجزائريين فرضوا أنفسهم في بعض الاختصاصات، مع تحطيم عدة أرقام قياسية إفريقية ووطنية عمّرت طويلا، الأمر الذي يؤكد أن العناصر الحالية هي من أفضل ما أنجبت السباحة الجزائرية، لأنهم تجاوزوا كل الأرقام الماضية في التوقيت والنتائج، عزيمة وإرادة قوية كانت تحذوا كل السباحين سواء الذين يملكون الخبرة أو الذين اكتشفوا المنافسة القارية، مزيج صنع منتخب قوي قادر على منافسة أقوى السباحين في القارة السمراء يتكون من 13 اسما يتقدمهم كل من أسامة سحنون، منصف بلمان، رانيا نفسي، نسرين مجاهد، والمتألق جواد صيود الذي صنع الحدث بلا منازع، رفقة أسماء أخرى كانت الاكتشاف في صورة كل من عاشور، ايمان زيتوني وآخرين.

حسم المركز الثاني في الترتيب العام كان خلال اليوم الرابع

 تمكنت العناصر الوطنية من حصد 19 ميدالية في أربعة أيام الأولى من المنافسة سمحت لها باحتلال المركز الثاني خلف جنوب أفريقيا متفوقة على كل من تونس صاحبة الضيافة ومصر المعروفة بقوتها في هذه الرياضة، وبالرغم من المشاركة بـ 13 سباح فقط إلا أنهم حققوا 8 ذهبيات، 9 فضيات وبرونزيتين في أربعة أيام فقط متجاوزين بذلك الهدف المباشر من كل الجوانب الذي سطرته المديرية الفنية للاتحادية الجزائرية للسباحة قبل التنقل، بالنظر للتعب الذي يعاني منه بعض السباحين نظرا للبرنامج المكثف خلال الموسم الحالي والذي عرف المشاركة في البطولات المفتوحة.

بن حدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى