الأولىكرة اليدمختلف الرياضات

البطولة العربية لكرة اليد للأندية … فيما يبقى ترجي أرزيو ينتظر الضوء الأخضر من الاتحادية … مولودية العاصمة وأمل سكيكدة يمثلان الجزائر  

أعلن الاتحاد العربي لكرة اليد عن مشاركة نادي مولودية الجزائر وأمل سكيكدة في البطولة العربية للأندية. لتصبح القائمة النهائية للفرق المشاركة في البطولة العربية للأندية الفائزة بالدوري والكأس والتي ستقام بتونس من 17 إلى 27 سبتمبر كالتالي: النادي الإفريقي (تونس)، الترجي الرياضي (تونس)، نادي الزمالك (مصر)، نادي الكويت (الكويت)، نادي السالمية (الكويت)، نادي الشارقة (الإمارات)، شبيبة أمل سكيكدة (الجزائر)، مولودية الجزائر (الجزائر). علما وأن نادي أهلي طرابلس الليبي قد أعلن انسحابه من المشاركة في البطولة، كما وجهت الدعوة أيضا لنادي ترجي أرزيو من قبل الاتحاد العربي والاتحاد التونسي للعبة ويبقى الترجي ينتظر الضوء الأخضر من الاتحادية الجزائرية من أجل المشاركة في هذه الدورة، للتذكير أن هذه الدورة ستكون مؤهلة لكأس العالم للأندية “سوبر كلوب”.

مشاركة مشرفة للمنتخب الوطني لأقل من 21 سنة في الاستحقاق القاري

 صنع لاعبو المنتخب الوطني  لكرة اليد لأقل من 21 سنة المفاجأة في البطولة الإفريقية من خلال رفع التحدي، بداية من الفوز الصعب خلال مباراة الجولة الأولى التي جمعتهم مع الكونغو والتي انتهت بفارق هدف واحد، الأمر الذي فتح الشهية أمام زملاء المتألق يونس خطاف من أجل العمل على الفوز في ثاني لقاء وتحقق ذلك ضد ليبيا ليضمن بذلك الخضر كسب ورقة التأهل لمونديال 2023 بكل من اليونان وألمانيا بعد أن  احتلوا المركز الثاني في المجموعة الثانية خلف مصر التي حققت ثلاثة انتصارات متتالية في الدور الأول، و بالرغم من أن الهزيمة في النهائي كانت ثقيلة جدا إلا أنه وجب الاعتراف بأن المصريين حضروا جيدا لهذا الموعد، ولعبوا عدة لقاءات ودية سمحت لهم بالتواجد في أفضل جاهزية، في المقابل اكتفى الفريق الوطني بالتحضير في الجزائر بطريقة غير منتظمة نظرا للمشاكل التي طالت الاتحادية والكرة الصغيرة الجزائرية خلال الفترة الأخيرة والتي كان لها انعكاس سلبي مباشر على النخبة الوطنية في كل الفئات العمرية، بما فيها فريق أقل من 21 سنة، كما أن المأمورية لم تكن سهلة في نظر المتتبعين بما أن المنافس في المربع الذهبي كان منتخب تونس، ثاني المرشحين للتتويج بلقب الدورة، إلا أن أشبال الجزائر عكسوا كل التوقعات وقلبوا الأمور لصالحهم وتمكنوا من تحقيق الفوز بالأداء والنتيجة، وتأهلوا بجدارة للنهائي حيث قدموا ما عليهم وأكثر بالرغم من نقص الخبرة والتجربة في مثل هذه المواعيد ذات المستوى العالي، إلا أنهم شرفوا الراية الوطنية وأعادوا بعث الكرة الصغيرة الجزائرية على الصعيد الأفريقي وضمنوا التواجد في المونديال، ما يعتبر نقطة جد إيجابية في هذه المرحلة.

إعداد: بن حدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى