الأولىنجوم الجزائر

بلماضي يفضل آيت نوري على لعروسي

سيكون التحاق لاعب نادي تروا الفرنسي، ياسر لعروسي بمنتخب الجزائر، مؤجلا لإشعار لاحق، بقرار من المدرب جمال بلماضي. وتؤكد مصادر إعلامية بأن الظهير الأيسر، مجبر على انتظار دوره، قبل الحصول على دعوة من جمال بلماضي، مدرب الجزائر، الذي يمنح الأولوية حاليا لرامي بن سبعيني وريان آيت نوري، لاعب ويلفرهامتون الإنجليزي. ويرى الرجل الأول في منتخب الجزائر، بأن ياسر لعروسي لن يكون حاضرا في تشكيلته خلال شهر سبتمبر الجاري، إلا في حالة وحيدة، وهي عدم تمكن الاتحاد الجزائري من تغيير جنسية ريان آيت نوري، في الوقت المناسب، من الفرنسية الى الجزائرية. وفي حالة حسم الأمور مع لاعب ويلفرهامتون، فإن لعروسي والذي لا يضيع أي فرصة مؤخرا من أجل إظهار ارتباطه بالجزائر، الذي رأى النور فيها عام 2001 بمدينة الوادي “الجنوب الشرقي”، عليه انتظار فرصته، باعتبار أن المنافسة شديدة في مركزه. وسبق لجمال بلماضي، وأكد في تصريحات بأنه لا يرى في لعروسي لاعبا خارقا للعادة، حيث قال بشأنه عندما كان ينشط في ليفربول عام 2020 :”نحن أبطال لأفريقيا، وتريدون أن نجلب لاعبا ينشط مع الرديف، يجب أن نعطي قيمة لأنفسنا”. ويُرتقب أن تشهد تشكيلة منتخب الجزائر، وصول العديد من الأسماء الجديدة مزدوجة الجنسية، خلال التربص القادم، يتقدمها الثنائي حسام عوار وياسين عدلي.

خليفاوي مصطفى 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى