الرابطة الثانيةالمحلي

مولودية سعيدة ستواجه فتح تلاغ وديا

تتواصل تحضيرات فريق مولودية سعيدة تحسبا لموعد انطلاق بطولة القسم الثاني هواة للموسم الكروي 2022/2023، فالتشكيلة التي تجري تربصا تحضيريا بفندق الفرسان، تجري تدريباتها ما بين غابة العقبان و ملعب السعيد، حيث يتدرب أشبال المدرب، العربي مرسلي بمعدل حصتين في اليوم الواحد أين يركز الطاقم الفني عمله بشكل كبير على الجانب البدني مع برمجة بعض المباريات الودية مثلما كان عليه الحال خلال الآونة الأخيرة أمام كل من مولودية البيض و التي انهزم فيها الفريق بنتيجة هدف دون رد، وأمام ميثالية تغنيف و انتهت بنتيجة التعادل هدف في كل شبكة، و أمام شبيبة تيارت و التي عرفت خسارة الفريق بنتيجة هدفين مقابل هدف واحد، فيما يواصل الفريق تربصه  بفندق الفرسان بمدينة سعيدة و هو التربص التحضيري الثاني تحسبا لموعد انطلاق البطولة، هذا و بعدما كان مقررا أن يلاقي فريق مولودية سعيدة إتحاد بلعباس وديا، فقد كشفت بعض المصادر عن إلغاء هذا اللقاء بعدما تعذر على إتحاد بلعباس خوض هذه المباراة بسبب عدم اكتمال تعداد الفريق، و أمام هذا الوضع فقد تمكنت إدارة مولودية سعيدة من التوصل لاتفاق مع فريق فتح تلاغ من أجل خوض مباراة ودية، و تكتسي هذه المباراة أهمية كبيرة بالنسبة للطاقم الفني من أجل الوقوف على مدى استعدادات الفريق وكذا تجريب العناصر الجديدة قبل أسابيع قليلة فقط عن موعد انطلاق البطولة.

العربي مرسلي: “لابد من الصبر على الفريق”

 من جهته، صرح المسئول الأول على العارضة الفنية لمولودية سعيدة، العربي مرسلي للصفحة الرسمية للفريق بأنه لابد من الصبر على التشكيلة وتدعيم الفريق من أجل بناء فريق تنافسي تحسبا للمواسم المقبلة: “مثلما يعلم الجميع، فمولودية سعيدة يوجد من بين الفرق الممنوعة من الانتدابات وسنلعب بطولة هذا الموسم بتشكيلة الرديف، لذا لابد من الصبر على الفريق ومساندته من أجل تحقيق موسم مشرف.” وواصل مدرب مولودية سعيدة حديثه: “نتمنى حل مشكل الاعتماد لأن هذا المشكل ليس في صالحنا، لابد أيضا من شكر كل من يساعد الفريق على غرار الحاج قاسم وحمزة نجادي، كما بودي أن أشكر اللاعبين على المجهودات المبدلة من طرفهم خلال مرحلة التحضيرات.”

المولودية مقبلة على موسم صعب للغاية

 هذا ما يعني بأن مولودية سعيدة مقبلة على موسم صعب للغاية بالنظر للأزمة المالية الخانقة التي يتخبط فيها الفريق و كذا مشكل الديون، كما أن الفريق يسعى بشتى الطرق تدارك التأخر الحاصل على مستوى التشكيلة، كما أن الفريق سيعتمد هذا الموسم على لاعبي الرديف من أجل المشاركة في بطولة القسم الثاني هواة بسبب منع الفريق من الإنتدابات، و هو ما من شأنه أن يؤثر سلبا على الفريق،  إضافة إلى المشاكل المالية الصعبة التي يعيشها الفريق، فيما تبقى معاناة الفريق متواصلة مع مشكل التنقل بعد أن تم بيع حافلة الفريق في المزاد العلني بمبلغ 1مليار و 200 سنتيم.

تسريح مزوار وثلاثة لاعبين آخرين

  يواصل فريق مولودية سعيدة استعداداته تحسبا للموسم الكروي المقبل 2022/2023 وسط العديد من التغييرات التي يعرفها تعداد التشكيلة، ولحد كتابة هذه الأسطر، لم يتمكن بعد الطاقم الفني أن يضبط القائمة النهائية للتشكيلة، وحسب الأخبار التي بحوزتنا فإن المدرب قرر الاستغناء عن خدمات ثلاثة لاعبين ويتعلق الأمر بلاعبين تم ترقيتهم من فريق الرديف، كما قام الطاقم الفني بتسريح المستقدم الجديد من فريق اتحاد بلعباس، مزوار وسط عدم وجود معلومات كافية حول سبب هذا القرار.

ولد الحاج / محمد عمر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى