نجوم الجزائر

سليماني ينال الثناء رغم تضييع ركلة جزاء ضد البياسجي

شارك الجزائري المخضرم إسلام سليماني مهاجم بريست بشكل أساسي خلال مباراة فريقه أمام مضيفه باريس سان جيرمان. المباراة جمعت الفريقين، على ملعب “حديقة الأمراء” معقل باريس سان جيرمان، وذلك في الجولة السابعة من الدوري الفرنسي، وانتهت لصالح أصحاب الأرض بهدف دون رد. سليماني شارك في المباراة منذ البداية وحتى النهاية، وحصل على تقييم منخفض بلغ 5.6 من 10 بحسب موقع “هوسكورد” الشهير للإحصائيات، لكنه لقي ثناء كبير من قبل المتابعين، وقام سليماني بتسديدتين على المرمى، وبلغت دقة تمريراته في المباراة 76%، كما استطاع المراوغة بطريقة صحيحة في مناسبتين، واستخلاص الكرة من الخصم في مناسبة وحيدة. وكانت أمام سليماني فرصة كبرى لصناعة الحدث، لكنه أهدر فرصة تسجيل الهدف الأول بقميص بريست، بعدما أضاع ركلة جزاء في الدقيقة 70.يذكر أن سليماني، يلعب مع بريست بداية من هذا الموسم قادما بشكل مجاني من سبورتنغ لشبونة بعد أن فسخ عقده مع الأخير.ويعد بريست ثالث تجربة يخوضها سليماني في الدوري الفرنسي هذا الموسم بعد أن سبق له اللعب بقميصي موناكو وليون.

أكد أن مسيرته مع الخضر متواصلة

هذا وقد كشف إسلام سليماني، مهاجم منتخب الجزائر وفريق بريست الفرنسي، أنه وعكس ما يعتقده الكثيرون لا ينوي إنهاء مشواره مع محاربي الصحراء في وقت قريب رغم تقدمه في السن. وأوضح سليماني صاحب الـ34 عاما، والمنتقل حديثا إلى بريست، في تصريحات لصحيفة “لوباريزيان” الفرنسية، نيته مواصلة المغامرة مع تشكيلة جمال بلماضي مدرب منتخب الجزائر لحين إشعار لاحق.وقال المهاجم المخضرم لـ”الخضر” في هذا الشأن: “الإقصاء المر من الدور الحاسم لتصفيات مونديال 2022، لم يكن العنوان الأخير في مشواري الدولي”. وأضاف: “ما دمت قادرا على العطاء وأنشط في المستوى العالي، فسأكون متواجدا مع المنتخب الجزائري، وسأعمل على مساعدته بكل ما أوتيت من قوة”. وسعى الملقب بـ”سوبر سليم” لرفع معنويات جماهير الخضر، من خلال الكشف عن هدفه القادم قائلا: “لماذا لا أفوز بلقب جديد مع الجزائر في المستقبل القريب؟”. وأظهر الهداف التاريخي لمحاربي الصحراء نيته قيادة الجزائر للتنافس على لقب كأس أمم أفريقيا 2024 المقررة في كوت ديفوار. وكشف سليماني، في سياق منفصل، عن درجة الألم الذي لا يزال يشعر به حتى الساعة، بعد الخسارة التاريخية أمام الكاميرون، في مارس الماضي، في الدور الفاصل لتصفيات كأس العالم. وقال مهاجم بريست: “التعرض للإقصاء قبل 30 ثانية من صافرة الحكم الأخيرة، وبعد أن تشعر بأنك قدمت اللازم منك، أمر صعب جدا.. لقد كانت صدمة قوية وهي لا تزال كذلك حتى الآن”.

خليفاوي مصطفى 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى