حوارات

بتومي يوسف (الأمين العام للجنة الولائية لكرة القدم المصغرة معسكر):”أشكر كل من ساهم في هذه العملية والمشروع كان ناجحا”

عضو لجنة التطوير الوطنية للعبة، بعد إدراج الميني فوتبول بالمشروع الحكومي الوزاري المشترك عن وزارة الشباب والرياضة، في بعثة القافلة الوطنية لإنتقاء المواهب الرياضية الشابة في عدة تخصصات رياضية من بينها كرة القدم الأولى وطنيا، بتومي يوسف، قال: “أبينا نحن لجنة معسكر أن نتبنى مراسلة الأمين العام لوزارة الشباب والرياضة في تفعيل محتوى وأهداف القافلة الوطنية بحيث إتصلنا برئيس مصلحة التربية البدنية والرياضة بمديرية الشباب والرياضة معسكر لضبط موعد اجتماع مع السادة ممثلي الرابطات المعنية بالقافلة. وتوالت الإجتماعات لضبط خريطة الطريق ومن ثم تفعيلها من خلال رسم مراحل تنقل القافلة و إنطلاق المشروع عبر كل مناطق الولاية”.

“طاقم القافلة متكون من أسماء رياضية كبيرة ومعروفة”

“على ضوء ذلك تم تحديد موعد لإجتماع بمقر المديرية مع مدير القطاع ورئيس مصلحة الرياضة ورئيس مكتب المواهب الشابة بمعية ممثلي الرابطات المختصة. إتفق الكل على تجسيد المشروع الحكومي في طبعته الأولى لتكون ولاية معسكر الرائدة في مجال تطبيق تعليمات الوزارة الوصية، ومنه نحن كلجنة ولائية بمعسكر إجتمعنا بذات اليوم وعرضنا على أعضاء اللجنة إرسالية الأمين العام لوزارة الشباب والرياضة ومراجعتها بكل رزانة وتطبيق محتواها نقطة بنقطة. ومنه قمنا بتشكيل طاقم للقافلة الوطنية معسكر حسب توصيات إرسالية الوزارة والذي ضم كل من حنكوش محمد شخصية رياضية محلية بارزة، بوط عبد العزيز مدرب خبير، بوط توفيق مدرب اللجنة الولائية، بتومي يوسف ممثل اللجنة التقنية الوطنية، فراجي نور الدين مستشار في الرياضة وممثل مديرية الشباب والرياضة معسكر، فراجي بن عومر مدرب مساعد، الإخوة الحكمين بودور محمد وأمين”.

“ضبط برنامج خاص بسير مراحل القافلة”

“كما قمنا بجلسة تشاور وضبط مراحل سير القافلة الوطنية معسكر ونظرا لضيق الوقت المتبقي على المرحلة الجهوية ولكثرة عدد بلديات ولاية معسكر والتي عددها 47. أبينا إلا أن نلجأ إلى دمج أبطال البلديات بأبطال الدوائر وذلك باستدعاء البلديات بعاصمة دائرتهم والتي عددها 16 دائرة عن ولاية معسكر، بحيث يكون سير القافلة بالتوجه إلى الدوائر بمعدل كل يوم دائرة بدءا بالجهة الغربية والتي كانت الوجهة الأولى دائرة عقاز. إذ استضافت بلدياتها المتمثلة في رأس العين عميروش وقلانزة لتليها دائرة زهانة، سيق، المحمدية، بوحنيفية، تيزي وغريس والتوجه إلى الجهة الشرقية لدوائر ولاية معسكر”.

“تجاوب كبير من شباب البلديات والدوائر”

“في ذات السياق، لقت القافلة الوطنية لإنتقاء المواهب الرياضية تجاوب رهيب من أبناء وشباب كل بلديات الولاية بحيث وصلت نسبة المشاركة عن كل محطة ما يفوق 80 مشارك إختصاص كرة القدم ليصل الحد الأقصى 150 مشارك بكل من تيغنيف ومعسكر و130 بكل من غريس ووادي تاغية وعين فكان و120 بكل من الحشم وعوف”.

“فنيات وقدرات كروية وضرورة الإهتمام بهذه الفئة”

“واصلت القافلة تجوالها يوميا وما زاد التجوال ميزة هو النوابغ والمواهب الكروية بالمناطق النائية والتي أبت وأبهرت اللجنة بفنياتها وقدراتها الكروية ومنه أصرت اللجنة الولائية على تفعيل برنامج في القريب الأجل لإبرازهم أكثر وأكثر، على غرار إبرام إتفاقية مع النادي الرياضي الهاوي غالي شباب معسكر بضم عدة مواهب لفرق أصناف الشابة هذا الموسم”.

“الإختتام بمعسكر والمرحلة الجهوية بولاية سيدي بلعباس”

“كما كان موعد مع إختتام مراحل محطات الدوائر بدائرة معسكر، ومنها إستدعاء كل أبناء وشباب البلديات لولاية معسكر في الانتقاء الأخير لأبطال الولاية بالملعب البلدي مفلح عواد والذي دام يوما كاملا للخروج بالقائمة الأخيرة المتكونة من عشرون لاعبا حسب طلب وزارة الشباب والرياضة، للتوجه بهم إلى ولاية سيدي بلعباس لانتقاء أبطال الجهة الغربية بمشاركة كل من ولاية سيدي بلعباس، تلمسان، عين تيموشنت ومعسكر. أبينا إلا أن نلجأ لإضافة أربعة لاعبين كقائمة إحتياطية ونحن بصدد دمجهم في تربص مغلق لمدة ثلاثة أيام بمعسكر كخدمة لشبابنا وتأهيلهم نفسيا، فنيا وتطوير قدراتهم ومساعدتهم على إبراز موهبتهم في المناصب التي ترى اللجنة التقنية المختصة فيهم بروزا، مع ضبط برنامج ثري جدا لتطوير أبنائنا خلال التربص الأخير قبل التنقل إلى ولاية سيدي بلعباس بداية من السبت المقبل”.

“تربص ببوحنيفية قبل موعد الإنتقاء الجهوي”

“بعد الإنتهاء بالمرحلة الأولى من خلال اللقاء الإنتقائي بملعب مفلاح عواد وتحديد القائمة النهائية لتمثيل المنتخب الولائي، سطرت اللجنة الولائية بمعسكر ومع مديرية الشباب والرياضة برنامجا نهائيا من خلال إجراء تربص ببيت الشباب خنوس محمد بمدينة الحمامات بوحنيفية لفائدة أبناء وشباب ولاية معسكر المنتقي قصد التأهيل البدني، الفني، النفسي وتحضيرهم للمرحلة الجهوية المنتظرة بمدينة سيدي بلعباس السبت المقبل. كما تم التنسيق مع رئيس المجلس الشعبي البلدي ببوحنيفية عاشور عبد القادر الذي سخر الملعب البلدي محمد بوضياف لهؤلاء الشباب للتحضير الجيد والتنقل بجاهزية قد تصنع الفارق ضمن الإنتقاء الجهوي”.

“كل الشكر والتقدير لمن ساهم في إنجاح المهمة”

“في الأخير، لا يفوتنا أن نشكر السادة رؤساء الدوائر والمجالس الشعبية البلدية على دعمهم للقافلة والإهتمام الكبير لأبناء وشباب المنطقة بتسخير كافة الموارد البشرية والمعنوية لإنجاح وإعطاء صورة رياضية مميزة، على غرار منطقتي بوحنيفية وتيزي وأسماء أخرى ضاعفت من إنجاح المهمة التي تبقى في خدمة الشباب رياضيا”.

إعداد: أحمد درعي

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى