الأولىنجوم الجزائر

بلماضي يشرع في ضبط الأمور التكتيكية للمنتخب

يواجه المنتخب الوطني، سهرة اليوم منتخب الطوغو المحلي على ملعب كيغي بالعاصمة لومي، في وديته الأولى استعدادا لكأس أمم إفريقيا 2023، و استهدف وضع الخطة والتشكيلة المناسبتين قبل المباراة الأولى في “الكان” أمام أنغولا، ورغم أن المواجهة كانت أمام محليي الطوغو، فإن بلماضي استفاد منها كثيرا، للوقوف عند جاهزية كل لاعبيه، في وقت طمأن الثنائي مبولحي وبلايلي، بعد مشاركتهما في التدريبات، أول أمس، في حين غاب آيت نوري أيضا بسبب الزكام.

و استقر الناخب الوطني، جمال بلماضي، على إجراء مواجهة الطوغو الودية في الساعة التاسعة ليلا، أي الثامنة ليلا بتوقيت الطوغو، لمحاكاة ذات التوقيت، الذي ستلعب فيه المباراة الأولى في كأس إفريقيا أمام أنغولا يوم 15 جانفي المقبل، من أجل التأقلم مع الأجواء المناخية، وهو نفس التوقيت الذي ستلعب فيه المواجهة الودية أمام بورندي بعد 3 أيام، وإذا كان بلماضي وافق على إجراء ودية الطوغو بحضور الجماهير، فإنها لم تنقل تلفزيونيا حتى يخفي كل أوراقه عن منافسيه، في وقت ستعرف فيه الودية الثانية غياب الجماهير ووسائل الإعلام، لضبط كل أوراقه، خاصة أنه يبحث عن وضع الخطة والتشكيلة المناسبتين قبل بداية المنافسة القارية. و كانت تدريبات “محاربي الصحراء”، مساء  أمس، بمشاركة الثنائي رايس مبولحي ويوسف بلايلي بصفة عادية، بعد أن غاب الأول صباحا، بسبب إصابة خفيفة.

في حين أثير جدل كبير بخصوص تعرض نجم مولودية الجزائر للإصابة، قبل أن تكشف صور الاتحاد الجزائري لكرة القدم عكس ذلك، بظهوره بصفة عادية رفقة زملاء محرز خلال التدريبات المسائية، وعلى عكس هذا الثنائي، غاب الظهير الأيسر لولفرهامبتون، ريان آيت نوري بسبب إصابته بزكام حاد، حيث قرر بلماضي إراحته وعدم إجهاده حتى يكون جاهزا لودية الطوغو، وهو الذي يراهن عليه كورقة أساسية بارزة في دورة كوت ديفوار.

خليفاوي مصطفى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
P