الرابطة الثانيةالمحلي

وداد تلمسان 1- 2 شباب المشرية … الوداد يعجز عن الاستفاقة أمام المشرية

سقط فريق وداد تلمسان بنتيجة هدفين لهدف، في المباراة التي استضاف فيها شباب المشرية داخل أسوار مركب العقيد لطفي برسم الجولة الـ 12 من بطولة القسم الثاني هواة. هذا ولم تعرف المرحلة الأولى من المواجهة فرصا صريحة، باستثناء بعض المحاولات الطفيفة مع انحصار اللعب في وسط الميدان، وذلك إلى غاية الربع ساعة الأخيرة من المرحلة الأولى التي استطاع خلالها الزوار مباغتة أصحاب الأرض عن طريق المهاجم العابد صلاح الذي استغل كرة مرتدة وضعها في شباب الحارس بوشعور في الدقيقة الـ37 مخلطا حسابات الزرقاء، لينتهي الشوط الأول بتخلف الزيانيين.

بوطيبة يعمق الفارق عن طريق ضربة جزاء

في الوقت الذي كانت فيه تشكيلة وداد تلمسان تسارع الزمن بغية تعديل الكفة، خاصة بعد عودة التشكيلتين من غرف تغيير الملابس استفاد الزوار من ضربة جزاء نفذها اللاعب بوطيبة بنجاح في الدقيقة الـ 66، مهديا فريقه هدف الأمان والاطمئنان، وقاضيا على أحلام فريق وداد تلمسان في الحفاظ على النقاط.

 مجهداوي يقلص النتيجة للوداد

بعد الهدف الثاني اهتزت تشكيلة الوداد التي راحت تبحث عن العودةفي النتيجة، حيث قلصت الفارق عن طريق المدافع مجهداوي الذي ناب مرة أخرى عن المهاجمين ووصل إلى شباب الزوار ليحي بهذا أمال الوداد للعودة في المباراة من جديد.

تغيير واحد على التشكيلة

هذا ولم يقم الطاقم الفني لوداد تلمسان سوى بتغيير واحد على تشكيلته التي واجه بها شباب المشرية مقارنة بتلك التي تعثرت في الجولة السابقة أمام شبيبة تيارت، وهو التغيير الاضطراري الذي فرضته عليه الإصابة التي منعت قائد الفريق لكحل شمس الدين من المشاركة ليعوضه منقور بهلال.

هلال يعود لمكانته

بعدما غيابه في الجولتين السابقتين عن تشكيلة الزرقاء بسب الإصابة، عاد مهاجم الوداد محمد سعيد هلال إلى التشكيلة، حيث زج به منقور لتعويض غياب قائد الفريق لكحل شمس الدين الذي ناب عنه في محور الدفاع ابن العباس.

مجهداوي يتولى شارة القيادة

بسب غياب المدافع المحوري لكحل شمس بعد تفاقم الإصابة التي كان يعاني منها بعد مباراة ترجي مستغانم بعد لقاء تيارت، تولى لاعب الرديف مجهداوي شارة القائد خاصة في ظل غياب المدافع المحوري بن طوشة هو الاخر عن التشكيلة.

الرديف يقتسم الزاد مع الضيف

تعادل رديف وداد تلمسان مع ضيفه شباب المشرية بنتيجة هدفين لمثلهما، في المباراة التي جمعت بينهما على أرضية مركب العقيد لطفي، وبهذا يواصل أشبال المدرب بن ساحة سلسلة هدر النقاط بدليل أن شبان عجزوا لحد الآن عن تذوق طعم الفوز على الرغم من مرور 12 جولة، ولو أن النتائج تبقى منطقية بما أن معظم العناصر ذات الإمكانيات الجيدة يتم الاعتماد عليها في تشكيلة الاكابر نظرا لشح التعداد كما هو معلوم.

أنصار المشرية سجلوا حضورهم بالعقيد لطفي

هذا ولم يفوت أنصار فريق شباب المشرية، خرجة فريقهم إلى ولاية تلمسان ليسجلوا تواجدهم بمدرجات العقيد لطفي لمساندة رفقاء زحزوح، حيث عرفت المدرجات غير المغطاة تواجد أكثر من مئة مناصر مشراوي .

ياسين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
P