الرابطة الثانيةالمحلي

رائد القبة 0 – 2 جمعية وهران … انتفاضة لازمو في بن حداد خلات لارسيكا في حداد

تمكن فريق جمعية وهران من الفوز للمرة الثانية تواليا هذا الموسم ولأول مرة خارج أسوار ملعب الحبيب بوعقل عندما انتصر على حساب مضيفه رائد القبة أمس بهدفين دون رد لحساب الجولة الـ14 من عمر القسم الثاني هواة عن مجموعة وسط غرب، وجاء الانتصار بالنسبة لأبناء المدينة الجديدة في الدقائق الأخيرة من عمر المواجهة، وهو ما أعطى النقاط الثلاثة نكهة خاصة، وبهذا أكد فعلا أشبال المدرب الحاج مرين استفاقتهم.

هنان تصدى لركلة جزاء

حاول الفريق المضيف رائد القبة منذ البداية وفرض منطقة من خلال الضغط على رفقاء القائد عمار بودوح، وبالفعل وفي الد10 أعلن الحكم عن ضربة جزاء ضد لازمو بعدما لمست الكرة يد أحد اللاعبين داخل منطقة العمليات، ليتقدم اللاعب بوكردوح لتنفيذها إلا أن الحارس عبد السلام هنان كان متألقا للغاية، وتمكن من التصدي لها ببراعة، مبقيا فريقه في أجواء المباراة، وجنب لازمو هدفا مبكرا كان سيغير الكثير من المعطيات.

القبة واصلت تضييع الفرص

على الرغم من فشل رائد القبة في تسجيل هدف السبق عن طريق ضربة الجزاء، إلا أن أصحاب الأرض ظلوا طيلة الـ45 دقيقة الأولى في موقف المهاجم و الضغط على دفاعات لازمو، وهو ما أدى إلى تضييعهم للكثير من الفرص التي تألق الحارس هنان في صد البعض منها، في حين أهدر مهاجمو لارسيكا أخرى بسبب الرعونة و قبلة التركيز.

الجمعية اكتفت بالمرتدات

في المقابل فإن الفريق الضيف جمعية وهران اكتفى بالدفاع عن مناطقه باستماتة كبيرة في الشوط الأول، مع بعض المحاولات الخاطفة عبر الهجمات المرتدة، لكنها لم تكن بالخطورة التي تسمح لكتيبة المدرب الحاج مرين بالوصول إلى مرمى رائد القبة، واستمر الحال على ما هو عليه لغاية إعلان الحكم عن نهاية النصف الأول من اللقاء بنتيجة التعادل السلبي.

مردود القبة انخفض خلال المرحلة الثانية

خلافا للمرحلة الأولى، فان الشوط الثاني كان غير مقنع بالنسبة لرائد القبة الذي ظهر ضعيفا للغاية، وهو ما أعطى ثقة أكبر للفريق الضيف جمعية وهران، حيث تقدم أشبال المدرب الحاج مرين تدريجيا نحو مناطق الخصم، وأضحوا أكثر خطورة على مرمى الرائد، مما أعطى مؤشرات حول قدرة الجمعاوة على العودة بنتيجة ايجابية.

صنابي سجل وحرر لازمو

بينما كانت المباراة تسير نحو التعادل السلبي، إلا أن لاعبي لازمو فرضوا ضغطا هجوميا أثمر في الد87 عن تسجيلهم هدفا عن طريق اللاعب صنابي الذي تمكن من هز شباك الرائد في وقت قاتل للغاية.

شقلالية أضاف هدف الأمان

لم يكتف أبناء المدينة الجديدة بهدف صنابي فقط، بل واصلوا استغلال ارتباك منافسهم، وبصم اللاعب البديل شقلالية على الهدف الثاني بعدها بدقيقتين فقط، وبالتحديد في الد89، ضامنا بذلك الفوز للجمعية لأول مرة خارج الديار، لتنتهي المباراة بهدفين دون رد لصالح غزلان الباهية الذين استحقوا هذا الانتصار.

رامي.ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
P